صحفيون بوجدة وجهة الشرق يحتجون أمام القنصلية الجزائرية عن إساءة “الشروق” للملك

كتب في 19 فبراير 2021 - 2:23 م
مشاركة

نظم مجموعة من صحفيي ومراسلي الصحف الوطنية والمحلية بوجدة وجهة الشرق، اليوم الجمعة 19 فبراير الجاري، وقفة احتجاجية أمام القنصلية الجزائرية بوجدة.

وتأتي هذه الوقفة، وفقا لبيان توصلت به “شمس بوست”، تنديداً بما وصفته بـ”مستوى الدناءة الإعلامية الذي عبرت عنه قناة “الشروق” الجزائرية لسان النظام العسكري الجزائري من خلال بثها لشريط فيديو تعمدت فيه الإساءة لشخص الملك محمد السادس نصره الله وأيده، وهي بذلك خرقت جميع قواعد أخلاقيات مهنة الصحافة المتعارف عليها كونيا، وعبرت عن قصور في الرؤية وفهم منحط لأبجديات حرية الصحافة”.

وعبّر المحتجون عن “استنكارهم القوي لهذه الإساءة، ولأي استهداف مسيء لرموز المؤسسة الملكية والوطنية المغربية من لدن ماكينة البروباغاندا الجزائرية”، مشيرة الى أنه سلوك لا يعبر لا من قريب أو بعيد عن موقف الشعب الجزائري الشقيق الذي أكد في أكثر من محطة عن احترامه الشديد وتقديره البالغ لشخص الملك كأحد القادة الذين يسعون لتحقيق تقارب الشعوب، وتثبيت مرتكزات السلم والأمن، والاحترام المتبادل وحسن الجوار، إذ ما فتئ يمد يده للأشقاء في الجزائر لطي صفحة الماضي”.

و تساءل الصحفيون في البيان، عن ما سمّوه “سر العداء المتنامي للإعلام الجزائري اتجاه المغاربة ومؤسساتهم الذي ينم عن حقد دفين، وعن محدودية الاستقلالية والضمير المهني، دون اعتبار المساهمات التي قدمها المغرب من أجل نصرة قضية التحرير التي خاضها أشقاؤنا بالقطر الجزائري ضد المستعمر الفرنسي”.

وأكد البيان الجسم الصحفي بوجدة وجهة الشرق وكل المنتسبين له، أن اسم الملك محمد السادس ضامن أمن واستقرار المملكة المغربية خط أحمر، مناشدين حكماء وعقلاء الشعب الجزائري إلى “وقف هذا التأجيج، والدعوات المشبوهة لتسميم علاقات الأخوة بين الشعبين المغربي والجزائري”.

تعليقات الزوار ( 0 )

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *