عمال النظافة يستغلون زيارة وزير الصحة لوجدة ويطالبونه بالتدخل لردع المصحات الخاصة التي أغرقت المدينة بالنفايات الطبية

كتب في 17 دجنبر 2019 - 10:00 ص
مشاركة

استغل المكتب النقابي لعمال النظافة بوجدة، المنضوي تحت لواء الكونفدرالية الديمقراطية للشغل، فرصة زيارته لمدينة وجدة، رفقة وفد هام من المسؤولين على القطاع، لتوجيه طلبهم إلى الوزير والوفد المرافق إليه، من أجل تطبيق القانون بخصوص النفايات الطبية، التي تتخلص بها المصحات الخاصة وحتى بعض المرافق الصحية العمومية، بشكل عشوائي بشوارع المدينة، بالنظر لما تشكله هذه المواد من خطر على صحة المواطنين ومن تأثير سلبي على البيئة.

 

وفي هذا الصدد، دعا بمحمد قدوري ممثل عمال النظافة ” الملقب ب “جرادة” خلال إتصال أجراه معه موقع “شمس بوست” وزير الصحة العمومية، من إنقاذ مدينة وجدة من كارثة بيئية خطيرة، جراء تعمد مجموعة من المصحات الخاصة من إغراق المدينة الألفية بالنفايات الطبية، في تحد سافر للقوانين الجاري بها العمل، وأضاف “جرادة” خلال معرض حديثه، أنه سبق لإدارة الشركة المكلفة بالتدبير المفوض أن راسلت الجهات المختصة من أجل التدخل لدى المصحات الخاصة لوضع حد لانتشار النفايات الطبية بأرجاء المدينة دون جدوى.

 

وذكر متحدث الموقع و بما يعانيه عمال النظافة من هذه المعضلة التي أصبحت تؤرق بالهم، إذ أصبحوا يضحون بصحتهم من أجل جمع هذه البقايا الطبية حرصا على صحة المواطنين وحفاظا على سلامة البيئة، إلا أن بعض المصحات الخاصة ومعها مرافق عامة لا زالت متمادية في غيها، حيث تعمد إلى النصب والاحتيال من خلال إخراج ما تفرزه من مواد طبية وتوزيعها على حاويات مخصصة لجمع النفايات المنزلية بعيدا عن مكان تواجدها لطمس معالم الجريمة.

 

معربا عن أمله أن يأخذ الوزير مطلب عمال النظافة بجدية حرصا على السلامة الصحية للجميع ، لأنه يدرك جيدا مدى خطورة هذه المواد ولا داعي لتذكيره بذلك.

 

ويذكر أن وزير الصحة العمومية، يتواجد الآن بمدينة وجدة رفقة وفد هام، إذ من المنتظر أن يقوم بجولة في عدة مرافق صحية من ضمنها مصحات خاصة للوقوف على السير العادي لهذه المؤسسات.

تعليقات الزوار ( 0 )

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *