صرخة أم في تاونات.. رفضت التخلي عن أطفالها الثلاثة “المعاقين” وطلبها الوحيد: حفاظات تعفيها من الميكا !

كتب في 17 دجنبر 2019 - 9:15 ص
مشاركة

صرخة مدوية أطلقتها امرأة تقطن بدوار الكدية بجماعة أورتزاغ نواحي تاونات.

نزهة، أم لثلاثة أطفال من ذوي الاحتياجات الخاصة، تحامل عليها الفقر، وغدر الزمان، وجعلها عاجزة عن تدبير مصاريف حفاظات أطفالها، حيث لجأت إلى حفاظات ” الميكا”، وخِرق الملابس البالية، في مشهد قاس جدا.

 

موقع ” شمس بوست” ربط الاتصال بالأم نزهة، ونقل عنها آهات لازمتها، كما لازمت زوجها، المياوم البسيط، لسنوات طويلة، حيث تكابد الأسرة من أجل إطعام الأطفال، الذين يقضون يومهم ممددين، فيما يقضي الزوج المكلوم يومه باحثا عن عمل قد يأتي أو لا يأتي.

 

” ميوقفو ميتكلمو ما والو”، بهذه العبارة لخصت نزهة حالة أبنائها، مضيفة ” ليكوش معنديش باش نشريهوم، تندير ليهم الميكا “، قبل أن تقسم بخالقها أنها بالكاد تكابد من أجل البقاء.

 

طلب السيدة نزهة، المرأة القروية المكافحة، التي رفضت التخلي عن أبنائها، بسيط يتمثل في مساعدتها على تحمل أعباء فلذات كبدها، وتحريرها من همّ ظل يلازمها منذ سنوات.

 

وأشارت الأم، التي ما فتئت تناجي أهل الأرض والسماء، إلى أنها لم تتوجه يوما إلى المستشفى لفحص أطفالها، والتأكد من طبيعة مرضهم، والسبب، كما كشفت ل” الموقع”، تعذر تدبير مصاريف سيارة الأجرة ” كورسا”.

 

صرخة هزت الجبال، لكنها تنتظر أن تهتز معها مشاعر المسؤولين، والمحسنين، لمساعدة نزهة وأطفالها.

تعليقات الزوار ( 3 )

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *