مرة أخرى.. مهاجرون أفارقة يكنسون شوارع مكناس والمواطنون: أين عمال النظافة؟

كتب في 5 أكتوبر 2019 - 5:30 م
مشاركة

 

عاد المهاجرون غير النظاميون المنحدرون من بعض دول إفريقيا جنوب الصحراء، مرة أخرى، لصنع الحدث في شوارع، وأحياء مدينة مكناس، خاصة بحي ” البساتين”، أحد الأحياء التي كانت تصنف ضمن الأحياء الراقية، قبل أن يطالها التهميش.

مواطنون بالحي العسكري، أكدوا لـ” شمس بوست”، أن بعض المكلفين بتنظيف الأزقة ” الشطابة”، يغيبون عن الحي مدة، ويتركون الساكنة في مواجهة النفايات، وفي أفضل الأحوال ينتظر المواطنون مرور أصحاب ” الشطابة” الأفارقة، لتنظيف الأحياء، وكنسها.

 


طقوس كنس الأفارقة للأحياء بات أمرا مألوفا، حيث ينخرط اثنان أو ثلاثة عناصر في مهمة تنظيف الشوارع، والأزقة، مقابل ما تجود به عليهم الساكنة، في مشهد يطرح أكثر من علامة استفهام حول دور عمال النظافة.

وإلى جانب إهمال تنظيف الأزقة، تتسبب الأشغال التي تقوم بها وكالة توزيع الماء والكهرباء، في تشويه صورة الأحياء السكنية، بسبب أشغال الحفر، والردم، دون تبليط، تماما كما هو الشأن بالنسبة للحي العسكري.

وتجدر الإشارة إلى أن عبد الله بوانو ، رئيس جماعة مكناس، تدخّل، في وقت سابق، إثر شكايات المواطنين، وأمر مسؤولين بشركة النظافة بالحرص على تنظيف الأحياء السكنية بالمدينة.

تعليقات الزوار ( 0 )

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *