سحماوي وبوسو يسافران بجمهور وجدة إلى عوالم الروحانيات في ليالي رمضان (فيديو)

كتب في 10 ماي 2019 - 7:30 م
مشاركة

 

كان جمهور مدينة وجدة، ليلة أمس الخميس، على موعد مع ايقاعات عالمية، مزجت ما هو  افريقي كناوي، بفن والروك وجاز وألوان مختلفة، في حفل يندرج ضمن أنشطة ليالي رمضان، التي ينظمها المعهد الفرنسي للمغرب خلال الفترة الممتدة من 9 إلى 14 ماي 2019 في ربوع المملكة.

 

 

الحفل الموسيقي الفني، أحياه الفنان العالمي المغربي عزيز سحماوي، والفنان حسن بوسو، حيث استطاعا خلال ساعتين من العزف والغناء، أن يسافرا بالجمهور الذي غصت به جنبات قاعة محمد السادس إلى عالم الروحانيات، من خلال المزج بين موسيقى كناوى وألوان أخرى وبالكلمات الهادفة والألوان الموسيقية المتنوعة والألحان الإفريقية.

 

وتفاعل الجمهور بشكل كبير مع معزوفات الفنانين، تارة بترديد الأغاني وتارة أخرى بالتصفيق والرقص.

 

وتقدم هذه الدورة 19 سهرة موسيقية، بكل من أكادير والدار البيضاء، الجديدة، الصويرة، فاس، القنيطرة، مراكش، مكناس، الرباط، طنجة وتطوان، ببرنامج يشمل أصواتا من مختلف دول العالم، وإيقاعات موسيقية متنوعة كـ “الريغي وفيزيون، كناوة، إيقاعات الرأس الأخضر، وفنفار، وبيكوتسي”.

 

هذا بالإضافة إلى مشاركة النجمة الصاعدة إيليدا ألميدا، والفنان الموهوب دجام، والمغنية لورنوار، وكوش طار، بالإضافة إلى الثنائي الذي ألهب جمهور عاصمة الشرق ليلة أمس عزيز سحماوي وحسن بوسو.

 

 

و وتجدر الإشارة إلى أن ليالي رمضان للسنة الهجرية 1440، تأتي  في إطار الموسم الثقافي “فرنسا ـ المغرب” حيث يسلط الضوء على قيم كونية من خلال الحوار والاحترام والتسامح والتبادل، وذلك من أجل تعزيز التنوع في موسيقى العالم من خلال احترام ميثاق المنظمة الذي يعدّ المعهد الفرنسي للمغرب عصوا فيه.

    

 

 

The following two tabs change content below.

مراد ميموني

محرر بشمس بوست، مسؤول قسم الفيديو Mimounimourad@gmail.com

تعليقات الزوار ( 0 )

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *