بسبب رداءة إنتجاتها.. المغاربة يشنون حملة لمقاطعة القنوات العمومية

كتب في 10 ماي 2019 - 6:30 م
مشاركة

وجّه المغاربة النشطاء بالشبكات الإجتماعية، إنتقادات لاذعة للقنوات العمومية المغربية، والتي تزداد حدتها في كل سنة بعد مشاهدتهم للأعمال الرمضانية.

 

و خلال كل شهر رمضان، يوجوهّون حملات واسعة عبر مواقع التواصل الإجتماعي لمقاطعة هذه القنوات التي تنتج أعمالا رديئة وبرامجا تافهة على حد تعبيرهم.

 

وعبر الألاف من النشطاء عن إنخراطهم في هذه الحملة التي تستهدف القنوات العمومية، داعين مسؤوليها إلى تحسين البرامج للمقدمة للمغاربة والرفع من جودتها، مشيرين إلى ان العاملين بهذه القنوات يتقاضون أجورهم من خزينة الدولة وأموال الضرائب التي يدفعها المواطنين المغاربه.

 

وكتب أحد المشاركين في هذه الحملة، ” تبعهم تحماق، هذه الفلوس لكنخلصوا في الضريبة ( السمعي البصري ) كيديوها فابور الله يخد فيهم الحق”، فيما علق شخص حول موضوع مقاطعة القنوات، “متعة رمضان ليست في التلفزة. إنها في المصحف والتراويح والذكر”.

 

الوزارة

 

من جهة أخرى، قال محمد الأعرج، وزير الثقافة والاتصال، خلال شهر ماي من السنة الماضية في مجلس المستشارين ضمن جلسة الأسئلة الشفوية، إن “نسب مشاهدة التلفزيون تُؤكد أن ملايين المغاربة يُقبلون على متابعة البرامج التلفزيونية على القنوات العمومية”، مشيرا إلى إن نسب المشاهدة لبعض البرامج وصلت نسبة متابعتها إلى 7 ملايين و341 ألف مشاهد.

 

 

و كانت الوزارة قد شرعت في القيام ببعض الإصلاحات للنهوض بالإعلام العمومي، من قبيل إحداث قناة وثائقية، وتوفير التكوين الأساسي للعاملين والمستخدمين في القطب العمومي،

 

 

The following two tabs change content below.

عبد الحق صبري

محرر ومسؤول الشبكات الإجتماعية Abdelhaksabry@gmail.com

تعليقات الزوار ( 0 )

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *