حجيرة يدق ناقوس الخطر ويسائل رئيس الحكومة حول الإجراءات المتخدة لمواجهة مخلفات أزمة “الكوفيد”

كتب في 22 شتنبر 2020 - 4:00 م
مشاركة

وجه النائب البرلماني عن حزب الإستقلال، عمر حجيرة نائب اقليم وجدة بمجلس النواب سؤالا انيا الى رئيس الحكومة حول كل المؤشرات التي تبين اننا مقبلون على أزمة إقتصادية وإجتماعية عميقة بسبب ما يعيشه العالم وبلادنا من مخلفات وباء “كوفيد 19” .

 

 

وقال حجيرة في سؤاله أن “الأرقام المهولة تلتحق يوميا بالطبقة الفقيرة ، الإرتفاع الكبير في نسب البطالة، التدني الملحوظ في نسب الاستثمار الخاص والعمومي ، كل هذا في غياب تام لتواصل الحكومة لتقاسم الارقام الحقيقية مع المواطنات والمواطنين مما يفتح الابواب لوباء جديد يتسلل اليوم الى عقول ونفسية كل المغاربة، وباء الخوف من المستقبل؟”

 

 

وأضاف البرلماني موجها سؤاله إلى رئيس الحكومة ” عن غياب تواصل الحكومة مع المغاربة لتقاسم الإكراهات التي تعيشها بلادنا وكذلك الإعلان عن الأرقام الحقيقية لنسب البطالة وكل المؤشرات الإقتصادية التي تضررت بفعل الجائحة، عدد المقاولات التي افلست خلال الجائحة وكذلك استراتيجة الحكومة لمواجهة موجة ثانية لاقدر الله مع ارتفاع البؤر وارقام المصابين يوميا” .

 

كما تم توجيه السؤال عن استراتيجة الحكومة لطمأنة المغاربة لرفع منسوب الثقة لذيهم وكذلك إعطاء رؤيا واضحة وحقيقية على للاجراء ات في المدى القريب والمتوسط لمواجهة مخلفات الازمة الاجتماعية والاقتصادية التي نعيشها اليوم بسبب تفشي وباء كورونا ؟”

تعليقات الزوار ( 0 )

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *