سيدة تلفظ أنفاسها الاخيرة بمستشفى تاوريرت بعد إصابتها بجرح على مستوى العنق

كتب في 18 نونبر 2019 - 7:35 م
مشاركة

ستقبل قسم المستعجلات بتاوريرت سيدة خمسينية في وضع حرج مغرب اليوم الإثنين قبل أن تلفض انفاسها الاخيرة متأثرة بجرح غائر على مستوى العنق كانت قد آصيبت به.

ووفق المعطيات التي حصل عليها الموقع من مصادر مطلعة أن الضحية التي تقطن بحي حمام الويسي يرجح أن تكون وضعت حدا لحياتها بواسطة آلة حادة.

وأضافت ذات المصادر أن الهالكة التي تبلغ من العمر 55سنة متزوجة وأم لأربعة أبناء كانت تعاني قيد حياتها من اضطرابات نفسية .

هذا وفور علمها بالحادث انتقلت عناصر الوقاية المدنية التي عملت على نقل السيدة الى المستشفى حيث لفظت انفاسها الاخيرة ، فيما باشرت السلطات الامنية في فتح تحقيق تحت اشراف النيابة العامة لمعرفة ملابسات الحادث هل يتعلق الامر بحالة انتحار ام جريمة.

تعليقات الزوار ( 1 )

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *