أولمبياد طوكيو..المغرب يحصد الخيبة..هل تنطلق المحاسبة؟

كتب في 1 غشت 2021 - 3:55 م
مشاركة

تستمر البعثة المغربية لأولمبياد طوكيو 2020، في حصد المزيد من الخيبات، نتيجة النتائج السلبية التي يحققها الرياضيون المشاركون.

 

 

أخر الخيبات التي سجلت إقصاء العداءان المغربيان عبد العاطي الكص ونبيل أسامة، اليوم الأحد، في نصف نهاية سباق 800 م ذكورا، ضمن مسابقة ألعاب القوى، التي جرت برسم دورة الألعاب الأولمبية المقامة حاليا في طوكيو.

 

 

ويأتي إقصاء العدائين من منافسات ألعاب القوى، يوم واحد بعد إقصاء مواطنتهما رباب عرافي من نصف نهاية 800 متر حواجز.

 

 

ويأمل المغرب في نيل إحدى المداليات في ألعاب القوى، مع تأهل عدائين في سباق 3000 متر موانع.

 

 

ويتنافل سفيان البقالي (25 عاما)، على نيل ذهبية هذا السباق، بعدما تأهل قبل أيام بعد حلوله في المركز الأول، في السلسلة الإقصائية الثالثة، بتوقيت 8 دقائق و 19 ثانية.

 

كما يتنافس في هذه المسابقة المزمع اجراء طورها النهائي غدا الاثنين، مواطنه محمد تندوفت (28 عاما)، الذي تأهل سابقا بعد احتلاله المركز الخامس ضمن السلسلة الأولى، بتوقيت 8 دقائق و 15 ثانية و 91 جزء من المائة.

 

 

وعام 2017، توج البقالي، بفضية بطولة العالم لألعاب القوى، المقامة بلندن، وسجل أفضل توقيت له على الإطلاق في الدوري الماسي بالرباط، في العام نفسه بزمن 8 دقائق 5 ثواني، و 12 جزءا بالمائة.

 

وفي العام نفسه (2017)، فاز تندوفت بذهبية سباق 3000 متر موانع، بالألعاب الفرنكوفونية المقامة بالعاصمة الإيفوارية “أبدجان”.

 

وباستثناء تأهل العداءان إلى الأطوار النهائية، غادر معظم الرياضيين المغاربة المشاركين في مختلف الرياضات وعددهم 48 المنافسات في أطوارها الأولى، وهو ما جلب إنتقادات كبيرة على البعثة المغربية وتعالت الأصوات المنادية بضرورة محاسبة القائين على الشأن الرياضي في البلاد.

 

 

ولم تتوقف الانتخابات عند حدود الرأي العام المتابع لـ”الخيبة”، بل تعداه إلى السياسيين في البلاد، حيث دعا الفريق الاستقلالي للوحدة والتعادلية بمجلس النواب إلى اجتماع عاجل للجنة القطاعات الاجتماعية لدراسة هذه النتائج السلبية.

 

 

ويتوقع العديد من المتابعين، أن ينطلق مسلسل المحاسبة للمسؤولين على البعثة المغربية مباشرة بعد عودتها من طوكيو، بالنظر للإمكانيات المتوفرة والنتائج غير المتوقعة التي سجلها الرياضيون، خاصة أمام تواتر الأخبار التي تقول بأن مجموعة من الرياضيين تم اقصائهم من المشاركة في هذه المنافسة العالمية.

تعليقات الزوار ( 0 )

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *