حوالي 77 مليون درهم قيمة إستثمارات الوكالة المستقلة الجماعية لتوزيع الماء والكهرباء بوجدة خلال سنة 2020

كتب في 9 يوليوز 2021 - 5:31 م
مشاركة

تطلبت الإنجازات التي قامت بها الوكالة المستقلة الجماعية لتوزيع الماء والكهرباء بوجدة، خلال سنة 2020، لاسيما في قطاع الماء الصالح للشرب والتطهير السائل، استثمارات بقيمة تناهز 77 مليون درهم.

وأبرزت مديرة الوكالة، صفاء عمارتي الريفي، خلال الاجتماع الأخير لمجلس الإدارة المنعقد مؤخرا برئاسة والي جهة الشرق، معاذ الجامعي، رئيس مجلس الإدارة، أن هذه الاستثمارات وجهت بشكل أساسي إلى مشاريع البنية التحتية (30 مليون درهم)، وإلى إنجاز شبكات التوزيع والتجميع (37 مليون درهم).

في هذا الصدد، أبرز بلاغ للوكالة، نشر على موقعها الرسمي، أن هذه المشاريع مكنت الوكالة من رفع نسبة المردودية من 57.60 في المائة سنة 2010 إلى ما يزيد عن 71.50 في المائة سنة 2020، وتحسين القدرة التخزينية ، حيث انتقلت من 41 ألفا و 750 مترا مكعبا سنة 2014 إلى 74 ألفا و 800 مترا مكعبا سنة 2020، إلى جانب رفع استقلالية تزويد الماء إلى 25 ساعة.

وأضاف المصدر ذاته أن اجتماع المجلس الإداري خصص بشكل أساسي إلى المناقشة والمصادقة على الحسابات الرسمية للوكالة المستقلة الجماعية لتوزيع الماء والكهرباء بوجدة برسم سنة 2020.

وتابع البلاغ أن السيد الجامعي وباقي أعضاء المجلس الإداري أكدوا في مداخلاتهم على أهمية المنجزات التي حققتها الوكالة والتي بلغت 66 في المائة برسم سنة 2020، وهي تروم مواكبة التنمية الاقتصادية والاجتماعية التي تعرفها وجدة، عبر البنيات التحتية في مجال الماء الصالح للشرب والتطهير السائل، وذلك في إطار مشاريع رؤية “وجدة الكبرى”.

من بين المشاريع المنجزة خلال سنة 2020 المتعلقة بقطاعي الماء الصالح للشرب والتطهير السائل، أشارت السيدة عمارتي الريفي على الخصوص إلى مشاريع دعم التحول الرقمي مع مراجعة وتبسيط المساطر الإدارية، ومتابعة أشغال تجديد الشبكة الرئيسية بعدة مناطق بوجدة، وتقوية مجمعات تصريف مياه الأمطار بخمس مناطق (السمارة، الجامعة، شارع محمد السادس، حي الجوهرة، شارع الروداني)، وتغيير القنوات الرئيسية بكل من أحياء النهضة وطايرت وتيندوف وبوقنادل، وبناء خزان بسعة 5000 متر مكعب، ومواصلة أشغال تجديد الشبكة الثانوية والإيصالات بعدة أحياء.

وأضاف البلاغ أنه كان لهذه الاستثمارات وقع إيجابي على ظروف تزويد مدينة وجدة بالماء مع ضمان مواصلة الخدمة، وضمان جودة الصبيب والضغط، وتسجيل تحسن ملموس في القدرة التخزينية ومردودية الشبكة، إلى جانب الحفاظ على البيئة وتحسين الظروف الصحية من خلال رفع أداء شبكة الصرف الصحي.

وخلص البلاغ إلى أنه “بعد التدارس والمناقشة، صادق أعضاء المجلس الإداري بالإجماع على حسابات الوكالة برسم سنة 2020، والتي تم التصديق عليها دون تحفظ من طرف مكتب افتحاص مستقل”.

تعليقات الزوار ( 0 )

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *