مرضى القصور الكلوي بعين بني مطهر يعانون الأمرين ودعوات لإنشاء مركز محلي للتصفية

كتب في 9 يونيو 2021 - 2:12 م
مشاركة

بقلم: زكرياء ابهاليل *متدرب

 

يعيش مرضى القصور الكلوي بعين بني مطهر معاناة التنقل مرتين الى ثلاث مرات بالأسبوع الى المستشفى الإقليمي بالعوينات جرادة، وذلك من أجل تلقي العلاج المخصص لمرضى قصور الكلوي، وخضوعهم لحصص التصفية.

 

وتضطر الحالات المريضة الى قطع مسافة خمسين كيلومترا في اتجاه المستشفى الإقليمي بالعوينات مرتين بالأسبوع، بالإضافة لتلقي حصص العلاج التي تستغرق ساعات.

 

وبالرغم من أن جماعة عين بني مطهر توفر حافلة لتنقل هذه الشريحة من المجتمع لسنوات إلا أن هذا غير كافي، فالظرفية وعدد الحالات المتزايد يحتاج تكاثف الأيدي وإنشاء مركزا لتصفية الدم، يستقبل مرضى القصور الكلوي المقيمين بجماعة عين بني مطهر والجماعات المجاورة لها، خصوصا و أن الوعاء العقاري لإنشاء مراكز صحية بالاحياء ( مركز حي الزياني ،مركز حي البساتين …) متوفر.

 

وتتساءل الساكنة إلى متى تستمر معاناة هذه الشريحة؟ وكيف يمكن أن تتجاوب وزارة الصحة ومندوبيتها الجهويين و الإقليميين بجرادة لوضع حد لهذه المعاناة ؟

تعليقات الزوار ( 0 )

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *