بالفيديو.. تفاصيل انطلاق حملة التلقيح ضد كوفيد-19 بجهة الشرق

كتب في 29 يناير 2021 - 10:21 ص
مشاركة

انطلقت مساء الخميس حملة التلقيح على مستوى جهة الشرق في جو من التعبئة وفي إطار الاحترام التام للإجراءات الحاجزية والتدابير الاحترازية.

وانطلقت حملة التلقيح بجهة الشرق بالمعهد العالي للمهن التمريضية وتقنيات الصحة بوجدة والتي استفاد منها عدد من أطر قطاع الصحة الذين يتجاوز سنهم الأربعون سنة.

وقد تم إعداد 43 مركز تلقيح خلال المرحلة الأولى من العملية على مستوى الجهة، وتتوزع على عمالة وجدة أنكاد (6 مراكز) وأقاليم بركان (5 مراكز) والناظور (7 مراكز) والدريوش (3 مراكز) و جرسيف (4 مراكز) وتاوريرت (6 مراكز) وجرادة (6 مراكز) و فجيج (6 مراكز).

في تصريح للصحافة، شدد المدير الإقليمي للصحة بالشرق، الدكتور عبد المالك كوالا، على أهمية الحملة الوطنية للتلقيح ضد كوفيد 19، والتي أشرف على إطلاقها الملك محمد السادس.

وأشار في هذا الصدد إلى أن الحملة تروم تحصين كافة مكونات الشعب المغربي بهدف الحد من انتشار فيروس كورونا المستجد، لافتا إلى أن كافة المواطنين الذين تبلغ أعمارهم 17 سنة أو أكثر سيستفيدون من اللقاح.

بهذه المناسبة، ذكر كوالا بان الحملة الوطنية ستجري بشكل تدريجي، وستهم في مرحلة أولى مهنيي الصحة والسلطة المحلية ومختلف قوات الأمن ورجال التعليم والمواطنين الذين تتجاوز أعمارهم 75 سنة.

من جهته، اعتبر رئيس المركز الاستشفائي الجهوي بوجدة، الدكتور خالدي محمد، ان الحملة تأتي كتكملة لكافة الإجراءات التي اتخذتها المملكة المغربية من أجل الحد من تفشي فيروس كورونا المستجد، وتحقيق تمنيع جماعي في أفق العودة التدريجية إلى الحياة العادية.

وتابع أن الأطر الطبية وشبه الطبية بجهة الشرق مجندة من أجل إنجاح حملة التلقيح ضد فيروس كورونا المستجد، وذلك مع احترام الآجال والمعايير المحددة من قبل وزارة الصحة.

ووفق وزارة الصحة، يمكن للمواطنات والمواطنين والمقيمين الأجانب من الفئات المستهدفة الحصول على موعد اللقاح ومركز التلقيح عبر البوابة الإلكترونية “www.liqahcorona.ma” أو عبر رسالة إلى الرقم المجاني 1717.

كما تشدد الوزارة على ضرورة الاستمرار والالتزام بالإجراءات والتدابير الاحترازية من وضع الكمامات واحترام التباعد الجسدي وقواعد النظافة العامة، وذلك طيلة عملية التلقيح الوطنية.

وطبقا للتعليمات الملكية السامية، ستكون حملة التلقيح مجانية لجميع المواطنين، وذلك لتحقيق المناعة لجميع مكونات الشعب المغربي.

تعليقات الزوار ( 0 )

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *