عائلات معتقلي الريف تستبق حكم الاستئناف بالاحتجاج أمام محكمة الدارالبيضاء

كتب في 5 أبريل 2019 - 8:15 م
مشاركة

 

قبيل النطق بالحكم الاستئنافي، في قضية معتقلي حراك الريف، والصحافي حميد مهداوي، مؤسس موقع بديل، من طرف محكمة الاستئناف بالدارالبيضاء، خرج مساء اليوم، العشرات في وقفة إحتجاجية أمام مقر المحكمة تنديدا باستمرار اعتقالهم والمطالبة بالإفراج الفوري عنهم.

 

وحمل المحتجون الذين ضمنهم عائلات المعتقلين، وعدد من النشطاء السياسيين والحقوقين من الدارالبيضاء ومن باقي مناطق المغرب، شعارات تحث على الاستمرار في الاحتجاجات حتى الإفراج عن المعتقلين وتحقيق مطالبهم من قبيل “المعتقل خلى وصية لا تنازل على القضية”، وشعار “استحالة استحالة نرضى أنا بالمهزلة” في إشارة إلى رفض الواقع المعاش الذي يوجه إليه النشطاء انتقادات عديدة خاصة في الجانب المتعلق بالحريات وحقوق الإنسان.

 

وتسود حالة من الترقب، وسط الرأي العام، حول القرار الذي ستتخذه في حق معتقلي الريف الذين حكمت على بعضهم غرفة الجنايات الابتدائية بالسجن النافذ 20 سنة، ضمنهم قائد الحراك الشعبي ناصر الزفزافي.

 

 

تعليقات الزوار ( 0 )

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *