المتعاقدون يحشدون لانزال كبير بالرباط ويؤكدون: لا عودة إلى الأقسام (فيديو)

كتب في 3 أبريل 2019 - 4:00 م
مشاركة

 

يبدو أن الأساتذة المتعاقدون ماضون في احتجاجاتهم ضد الوزارة، بل ويستعدون للتصعيد من هذه الاحتجاجات بإنزال وطني جديد يومي 8 و9 أبريل الجاري.

 

وكان الأساتذة قد أعلنوا في وقت سابق، عن تمديد إضرابهم خلال الأسبوع الأخير الذي يسبق العطلة الربيعية، وهو الأسبوع الخامس من الإضراب.

 

وقال عبد الصمد العمراني، العضو بالتنسيقية الوطنية للأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد، أو الأساتذة أطر الأكاديميات كما تطلق عليهم وزارة التربية الوطنية، أنه وفق التوجه العام الذي ساد في الاجتماع الأخير للمجلس الوطني للأساتذة بالرباط، فإنه لا عودة إلى الأقسام حتى إسقاط التعاقد الإسقاط الفعلي.

 

وأضاف، في تصريح لشمس بوست، أن الأساتذة قرروا التوجه إلى مدينة الرباط من جديد، يومي 8 و9 أبريل الجاري، قبل عقد اجتماع المجلس الوطني الذي سيستشرف فيه الأساتذة الخطوات التي سيقدمون عليها بعد العودة من العطلة الربيعية.

 

وفي هذا السياق، وعلاقة بالاسترسال في الاحتجاج، كما هو الشأن للاحتجاجات التي ينوي الأساتذة الدخول فيها في عدد من الجهات، في حالة التأكد من توقيف الأجرة لبعض زملائهم، رغم العطلة، أكد أن العطلة للتلاميذ وليست للاساتذة الذين قرروا ألا عودة إلى الأقسام حتى تحقيق جميع مطالبهم.

 

وأشار نفس المتحدث، بأنه بالموازاة مع ذلك، فإن الأساتذة فتحوا لقاءات وهي مازالت مستمرة مع الأحزاب السياسية والنقابية، من أجل توضيح الصورة، وشرح ما أسماه بـ”المغالطات”، التي تلف موضوع التعاقد.

 

تعليقات الزوار ( 0 )

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *