رفاق حجيرة: الحجر الصحي عمق من الأزمة الاقتصادية بوجدة

كتب في 22 ماي 2020 - 9:30 ص
مشاركة

قال حزب الاستقلال بمدينة وجدة، إن طول مدة الحجر الصحي عمق من الأزمة الاقتصادية بالمدينة.

 

وأضاف في بلاغ أصدره أمس، توصل شمس بوست بنسخة منه، أن الحجر “مس بجل القطاعات خاصة القطاع الغير المهيكل، قطاع التجارة، الصناعة التقليدية والخدمات المرتبطة مباشرة بالمواطن”.

 

وأثنى الحزب على العمل الذي أنجزه وينجزه مختلف المتدخلين في مواجهة الجائحة، وأيضا أثنى على “صبر المواطن الوجدي وإلتزامه بالتدابير”.

 

ودعا في هذا السياق، الحكومة إلى “الأخذ بعين الاعتبار حالة إنتشار الوباء الضعيفة بالمدينة، و ذلك من أجل الدفع بإجراءات التخفيف مباشرة بعد عيد الفطر المبارك السعيد”.

 

وأبرز الحزب، أن عودة الروح للاقتصاد المحلي، المنهك أصلا، جراء آثار جائحة فيروس كورونا المسجد، “رهينة برد الاعتبار للإنتاج المحلي، من خلال اعتماد مخطط عقلاني براغماتي سيستند على مخططات إنعاش قطاعية، تأخذ بعين الاعتبار خصوصيات كل قطاع إنتاجي وبنياته”.

 

وفي هذا الإطار، كشف الحزب عن مجموعة من المقترحات، هي ثمرة عملية إستشارية داخل كل تنظيمات الحزب بوجدة.

 

في طليعة المقترحات التي تقدم بها إخوان عمر حجيرة، “إطلاق مخطط دعم القطاعات المتضرر (تجار الأسواق بالمدينة، تجار الألبسة، الصناع التقليديين، سائقي سيارات الأجرة، عمال الفنادق المقاهي المطاعم،قطاع النقل والنقل العمومي، ….) وذلك بتعديل قانون المالية من أجل جعل كل الظروف متهيئة لجميع الفرضيات”.

 

 لأن الأصل في عودة عجلة الاقتصاد إلى الدوران حسب الحزب هو “تحفيز الطلب المحلي بقوة على الإنتاج الوطني والديمومة على استئناف العمل تدريجيا بمختلف الوحدات الصناعية الكبرى، المتوسطة والصغيرة والصغيرة جدا والتجار الصغار”.

 

ومن المقترحات أيضا، “تمكين بعض القطاعات السالفة الذكر من تأجيل الاقتطاعات البنكية حتى بداية 2021 وبدون فوائد وبصفة مجانية 100%”.

 

هذا بالإضافة إلى “تسهيل مسطرة الحصول على قروض بمعدل فائدة معقول يتناسب والظرفية الصعبة بفائدة لا تتجاوز 2٪، و بدأ استخلاصه ابتداء من 2021 مع تبسيط شروط الحصول عليه و إلزامية تخصيص هذا القرض لسداد ديون الممونين و كذلك لتجديد السلع”.

 

وعلاقة بالأبناك، اقترح الحزب  “عفو الأبناك عن حوادث عدم أداء الشيكات من طرف التجار و الشركات خلال مدة الحجر الصحي، و عفو ضريبي يشمل مختلف الضرائب لمدة الحجر الصحي الى غاية متم سنة 2020”.

 

وفي هذا الإطار طالب الحزب، بـ”إلغاء الضريبة على القيمة المضافة بالنسبة لسنة 2021 و ذلك للمساعدة على الاستهلاك و من خلاله إنعاش الاقتصاد”.

 

ودعا حزب الميزان بوجدة، الحكومة إلى “دعم ومواكبة المناطق الحدودية كذلك دعم كل المقاولات لجميع أصنافها بمدينة وجدة والمتضررة من مخلفات وباء كورونا، و مواصلة تقديم الدعم المالي للأسر المستفيدة من الضمان الإجتماعي والراميد والمنصة الإلكترونية خلال شهر يوليوز 2020”.

 

تعليقات الزوار ( 0 )

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *