المصاب الجديد بكورونا في وجدة ليس من مخالطي الجوهرة وهذه معطيات جديدة

كتب في 9 ماي 2020 - 1:09 م
مشاركة

حافظت مدينة وجدة، طيلة الـ14 يوما الماضية، على استقرار حالات الإصابة بمرض كوفيد 19، الذي يسببه فيروس كورونا المستجد، سجلت المدينة اليوم حالة إصابة جديدة بالمرض، ما رفع عدد الإصابات في المدينة إلى 69 إصابة.

 

ووفق المعطيات التي حصل عليها شمس بوست، بخصوص الحالة الجديدة، فإنها تعود لشخص خالط والديه اللذان أصيبا في وقت سابق، وليس من مخالطي عائلة البقال الذي أصيب في وقت سابق بحي الجوهرة، كما راج لدى عدد من المتابعين للشأن العام بالمدينة.

 

وفارق والده وفق المصدر ذاته الحياة بسبب المرض، فيما والدته ظلت تتلقى العلاج لحوالي 40 يوما وغادرت في اليومين الماضيين.

 

وفي الوقت الذي رجحت مصادر الموقع بقوة أن يكون المريض قد انتقل إليه المرض من والديه، فإن ذلك لا يمنع من وجود فرضيات أخرى، كالإصابة من مصدر آخر.

 

ووفق المصادر ذاتها، فإن المصالح المختصة تقوم بالاجراءات الضرورية في مثل هذه الحالات لحصر أي حالة اخرى قد يكون المصاب اختلط بها في وقت سابق.

 

هذا وبلغ إجمالي حالات الشفاء بمدينة وجدة من مجموع الإصابات 41 حالة شفاء، فيما توفي حتى اليوم بالمدينة 6 حالات.

 

واستنادا الى عدد الوفيات وحالات الشفاء، فإن مجموع الحالات التي لازالت تتلقى العلاج بالمستشفى الجهوي الفارابي والمركز الاستشفائي محمد السادس هو 22 حالة.

 

شاهد أيضا: 

The following two tabs change content below.

شمس بوست

موقع مغربي شامل ومستقل، يتجدد على مدار الساعة

تعليقات الزوار ( 1 )

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *