تعرف على خريطة إنتشار كورونا في وجدة ومدن الشرق وفق العمر والجنس وعدد الاختبارات

كتب في 1 ماي 2020 - 5:32 م
مشاركة

 

حتى الآن بلغ عدد الحالات المصابة بمرض كوفيد 19، الذي يسببه فيروس كورونا المستجد، 175 حالة مؤكدة بجهة الشرق، شفي منها 77 حالة، فيما توفي منها 8 وفيات.

 

منذ أسبوع وعدد الحالات الإيجابية مستقر بالمنطقة الشرقية، وهو مؤشر إيجابي وفق العديد من المتابعين، على الاتجاه إلى القضاء على الفيروس في المنطقة الشرقية، وإن كان أسبوع  واحد غير كاف وفق مصادر طبية للتنبؤ بالوضع في المستقبل، ذلك أن جهة سوس ماسة مثلا ظلت محافظة على استقرار الرقم ولم تسجل أي حالة جديدة لأكثر من أسبوع، قبل أن تسجل حالة جديدة أمس.

 

ووفق المعطيات التي حصلت عليها شمس بوست، فإن أغلب الحالات الايجابية سجلت في 3 أقاليم من أصل 8. و تصدرت عمالة وجدة أنجاد نسب الاصابة بـ39 في المائة، يليها إقليم الناظور بـ23 في المائة، ثم ثالثا إقليم بركان بـ22 في المائة، وهي نسب وفق عدد من المتابعين منطقية بالمقارنة مع الكثافة السكانية في كل عمالة وإقليم.

 

فيما سجلت بإقليم الدريوش، الذي يصنف ضمن أكبر الأقاليم ذات الطابع القروي بالجهة، 8 في المائة من مجموع الحالات المسجلة، و حل إقليم تاوريرت خامسا بنسبة 5 في المائة، وإقليم جرسيف بنسبة 4 في المائة، وفجيج بـ1 في المائة، فيما لم تسجل أية حالة في إقليم جرادة.

 

علاقة بتوزيع الحالات على الجنس والعمر، فإن عدد الذكور المصابين بلغ 94 مصابا أي ما يشكل 54 في المائة من مجموع الإصابات، فيما عدد الإناث بلغ 81 مصابة، بنسبة تقدر بـ46 في المائة، وفق المعطيات المتوفرة لدى المديرية الجهوية لوزارة الصحة.

 

وبلغ معدل العمر بالنسبة للمصابين 45 سنة، حيث تتراوح أعمار المصابين بين سنة و 91 سنة، وتبقى وفق المعطيات نفسها الفئة العمرية من 41 إلى 64 هي الفئة التي سجل بها أكبر عدد من الحالات الإيجابية.

وعلاقة بتفاصيل عمر المصابين، تبين المعطيات أن عدد المصابين الذين تقل أعمارهم عن 5 سنوات بلغ 4 إصابات أي بنسبة 2 في المائة، أما عدد المصابين الذين تراوحت أعمارهم ما بين 5 و 14 سنة بلغ 14 مصابا، بنسبة 8 في المائة.

 

أما المصابين الذين تتراوح أعمارهم ما بين 15 و 24 سنة، فعددهم ضمن إجمالي المصابين هو 18 مصابا، بنسبة 10 في المائة، فيما بلغ عدد المصابين الذين يقعون في الفئة العمرية من 25 إلى 40 سنة 38 مصابا، بنسبة تبلغ 22 في المائة.

 

وبخصوص الفئة التي تتراوح أعمارها بين 41 و 64 وهي الفئة التي سجل ضمنها أكبر عدد من المصابين، فقد بلغ عددهم ضمن هذه الفئة 69 مصابا، أي ما نسبته 40 في المائة من إجمالي المصابين، فيما سجلت 32 حالة في الفئة العمرية التي تبلغ من العمر 65 سنة فما فوق، أي بنسبة 18 في المائة.

 

وعلاقة بالاختبارات، التي تنجز والتي عبرها تتوصل المختبرات للحالات المصابة، فحتى تاريخ 27 أبريل المنصرم، أجرت المختبرات المكلفة سواء مركزيا أو على مستوى المستشفى الجامعي محمد السادس بوجدة، 1827 اختبارا.

 

وبالعودة لتفاصيل الاختبارات حسب الأقاليم، فإن إقليم الناظور تصدر عدد الاختبارات التي أنجزت بـ 596 إختبارا، تليه عمالة وجدة أنجاد بـ 440 إختبارا، و ثالثا إقليم بركان بـ360 تحليل مخبري، ثم رابعا إقليم تاوريرت بـ134 إختبار.

تعليقات الزوار ( 0 )

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *