حصري.. صور تعود لسوق نواحي تاونات تعرّض لقصف القوات الفرنسية

كتب في 18 شتنبر 2019 - 8:30 م
مشاركة

حصل موقع ” شمس بوست” على صور تؤرخ للسوق الأسبوعي ” ثلاثاء بني وليد”، الذي كان ينعقد بمنطقة يانيس بجماعة بني وليد نواحي تاونات، والذي تعرّض في إحدى المرات لقصف بالقذائف الثقيلة، بعدما وجدت قوات المستعمر صعوبة في تفكيك خلايا المقاومة بمنطقة جبالة.

 

صور السوق الأسبوعي، والتي تعود لفترة العشرينات من القرن الماضي، تكشف نوع النشاط التجاري الذي كان مهيمنا خلال تلك الفترة، حيث فاكهة الشريحة القادمة من سفوح وجبال القرية، والقرى المجاورة، كانت تشكل مورد رزق الأسر الجبلية، ومعها منتجات فلاحية محلية كالعنب والخروب والزيتون.

 


تاريخ منطقة بني وليد، التي لم تنل حقها في التنمية، ذكر في مراجع علمية عدة، خاصة ضمن كتابات البعثة الفرنسية، وقبلها ضمن كتابات الفقيه العلامة أبو الوليد الرشيدي، دفين قرية الزيامة، ما يؤكد البعد التاريخي للمنطقة.

 

وتجدر الإشارة إلى مواطنين عثروا، قبل أسبوع، على قذيفة ثقيلة، تعود لحقبة الاستعمار، يرجح أنها سلاح استخدم لقصف المتسوقين في موقع ” يانيس”، في وقت تضيف مصادر من المنطقة أن المقاومة بمحاذاة واد ورغة كانت شرسة، وأن الجبال، والخنادق التلية، كانت وجهة للمقاومين، بل وجهة لساكنات دواوير فناسة، متيوة.. تلجأ إليها للاحتماء من قصف ” الفرنسيس”.

تعليقات الزوار ( 0 )

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *