حقول فرنسا ترخي بظلالها على ساكنة بركان تجمهر العشرات من الشباب أمام الوكالة

كتب في 17 شتنبر 2019 - 1:15 م
مشاركة

تجمهر منذ الساعات الأولى من صبيحة هذا اليوم، عشرات الشباب أمام الوكالة الوطنية لإنعاش التشغيل والكفاءات بمدينة بركان، أملا في تسجيل أسماءهم ضمن لائحة المستفيدين من عملية جني الحوامض بالحقول الفرنسية، إلا أن صدمتهم كانت قوية لما أخبرهم موظفو الوكالة، أن المؤسسة لا علم لها بذلك ولم تتوصل بأي إشعار أو أية مراسلة من أية جهة كانت، وأن كل ما تم الترويج له بهذا الخصوص لا أساس له من الصخة، ولم يبق أمامكم من خيار سوى مغادرة بوابة الوكالة.

كانت بلدية أحفير، التابعة إداريا لإقليم بركان قد عرفت تجمعا مماثلا خلال الأسبوع الماضي، لما نشرت بعض صفحات التواصل الإجتماعي خبرا مفاده تخصيص عدة مناصب شغل لشباب المدينة من أجل العمل بحقول فرنسا لجني الحوامض في إطار التوأمة التي تجمع بين مدينة أحفير وإحدى المدن الفرنسية.

تعليقات الزوار ( 0 )

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *