جمعيات تستحضر روح طفل وضع حدا لحياته بوجدة

كتب في 22 يونيو 2019 - 11:30 م
مشاركة

في بادرة تستحق كل التنويه والتشجيع، قامت عدة جمعيات تنشط في مجال الطفولة على مستوى الحي الحسني” كولوش” صبيحة هذا اليوم، باستحضار روح الطفل “محمد مكاوي” الذي وضع حدا لحياته شنقا بمنزل أسرته زوال يوم الخميس الأخير، بعد رفض والده اقتناء له دراجة هوائية وفق ما تم تداوله، من خلال إقامة دوري في كرة القدم لفائدة الأطفال الصغار يحمل إسم الطفل الراحل.

 

وتأتي هذه الخطوة التي لقيت استحسانا كبيرا في نفسية الأطفال، لكون أن الهالك كان قيد حياته يمارس لعبة كرة القدم ضمن إحدى الجمعيات التي تنشط بالمركب السسوسيوثقافي الوفاق.

 

وفي هذا الصدد، قال ” ميلود مبروك” رئيس جمعية أمل كولوش الرياضية، أن الغاية من هذه المبادرة، هي تحسيس وتوعية الأطفال المنخرطين بالجمعيات المشاركة في هذه التظاهرة الرياضية، من أجل تجنب كل ما من شأنه أن يتسبب في التوتر والتعصب في حالة رفض طلباتهم من قبل الآباء، لأنهم ببساطة يفعلون ذلك خوفا على حياة أبناءهم كما هو الشأن بالنسبة للطفل”محمد بكاوي” لأن والدة رفض تلبية طلبه خوفا عليه من مخاطر الطريق وخاصة أنه يقطن بحي يعرف حركة سير مكثفة.

 

 

تعليقات الزوار ( 0 )

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *