أفتاتي واليوسفي وعزاوي يؤكدون على حقوق الطبقة العاملة في تاوريرت

كتب في 1 ماي 2019 - 8:00 م
مشاركة

 

نظمت الطبقة الشغيلة بتاوريرت على غرار باقي المدن المغربية احتفاء بعيد الشغل، صباح اليوم الأربعاء، مسيرات وتجمعات خطابية في مختلف شوارع المدينة، وذلك للتأكيد على مطالبها المرتبطة بالأساس، بتحسين أوضاعها المادية والاجتماعية.

 

وفي هذا الإطار تجمعت نقابة الاتحاد الوطني للشغل بالمغرب، فرع تاوريرت بساحة وداد وسط المدينة بحضور عبد العزيز أفتاتي عضو الأمانة لحزب العدالة والتنمية، وعبد الله هامل، البرلماني عن دائرة وجدة أنكاد، والكاتب الجهوي للحزب إسماعيل زكاغ.

وأكد أفتاتي لشمس بوست، أن حضوره إلى جانب النقابة  يأتي في إطار قناعاته بدعم قضية الطبقة العمالية التي تحتفل اليوم بعيدها الاممي”

 

من جانبه قال عبد العزيز بالباشير عضو المكتب الجهوي للاتحاد الوطني للشغل بالمغرب “ننظم هذا الحفل الاممي جهويا بإقليم تاوريرت لكي نستعرض همومنا وهموم المأجورين، وتم اختيار إقليم تاوريرت نظرا للمشاكل التي يعاني منها الاقليم سواء في الصحة، او على مستوى الجماعات الترابية وكذا التجهيز”

كما ضمت ساحة حي النهضة (السوق المحروق)، تجمعا خطابيا لنقابة الاتحاد المغربي للشغل الذي بدوره صبت شعارته في مساندة الطبقة الشغيلة.

 

وقال عبد الرزاق اليوسفي الكاتب العام لاتحاد نقابات إقليم، وعضو الاتحاد المغربي للشغل بتاوريرت لشمس بوست “نخلد فاتح ماي تحت عنوان”الحريات النقابية ” مشيرا الى المحاكمات التي تطال عمال قطاع النظافة بتاوريرت”

ونندد اليوسفي بما أسماه “الأسلوب الذي ينهجه المدير الاقليمي للتعليم و الإقصاء في حقهم، و الطرد الذي طال احد حراس الامن بعد مطالبته بصرف مستحقاته، مطالبا كذلك بتحسين وضعية عمال وعاملات  النظافة، وباقي الطبقة الشغيلة المنضوية تحت لواء النقابة umt.”

 

بدورها ألقت الكونفيدرالية الديموقراطية  للشغل مهرجانها الخطابي من أمام مقر البلدية بشعارات تدعو إلى تحسين وضعية الطبقة الشغيلة حيث قال في هذا الإطار عبد الفتاح عزاوي عضو النقابة الوطنية للتعليم التابعة للكونفيدرالية الديموقراطية للشغل أن حضورهم في هذا اليوم العالمي للعمال يأتي في سياق الإجهاز على حقوق الشغيلة المغربية وكذلك في ظل ما أسماه “التراجعات الخطيرة التي نشهدها على جميع المستويات.

وأضاف المتحدث إلى أن الشعار “التنظيم والنضال” الذي رفعته الكونفدرالية الديموقراطية للشغل يأتي لتصليب النقابة المركزية، وكذلك النضال في هذا الإطار  نظرا للتراجعات التي يعرفها المغرب في جميع القطاعات.

تعليقات الزوار ( 0 )

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *