بتهمة اهانة باشا والاعتداء عليه..اعتقال شاب بمدينة فجيج

كتب في 15 فبراير 2019 - 3:27 م
مشاركة

كشف مصدر مطلع، من مدينة فجيج، أن مصالح الأمن أوقفت أول أمش شخصا حاولت السلطات منعه من تشييد بناء بدون ترخيص بمنطقة الحمام التحتاني.

وأبرز المصدر ذاته في إتصال مع “شمس بوست”، أن باشا مدينة فجيج، بمعية عدد من أعوان السلطة، حاولوا منع المعني من تشييد بناء بدون ترخيص، وهو الأمر الذي لم يستصغه المعني وتطور الأمر الى اعتداء في حق الباشا واعوان السلطة.

وأضاف المصدر نفسه، أن الباشا منحت له شهادة طبية حددت العجز في 30 يوما، وهو ما عجل باعتقال المعني واحالته على النيابة العامة بالمحكمة الابتدائية بمدينة بوعرفة.

وتابعت النيابة العامة المعني، بتهم “إهانة موظفين عموميين أثناء قيامهم بمهامهم، أو بمناسبتها باستعمال العنف في حقهم.

وعقدت المحكمة الجلسة الأولى لمحاكمته أمس الخميس، قبل أن تقرر المحكمة تأجيل النظر في الملف إلى غاية يوم الاثنين المقبل، كما رفضت تمتيع المعني بالسراح المؤقت بعدما تقدم دفاعه بطلب في هذا الإطار.

من جانب أخر، قال مصدر أخر مقرب من المعتقل، بأن غرض المعني لم يكن الاعتداء على رجل السلطة المذكور عندما أمسكه من يده، وإنما منعه من الاقتراب من البناء حتى لا تتهاوى دعائمه وتتسبب في أضرار للمعني.

وأضاف نفس المتحدث، بأن المعني كان من نشطاء الحراك الاحتجاجي الأخير الذي عرفته مدينة فكيك، ضد تنزيل النسخة الأولى لتصميم تهيئة المدينة والذي تم الاتفاق على إعادة النظر فيه

The following two tabs change content below.

تعليقات الزوار ( 1 )

  1. 1الشخص الموقوف لا يؤذي ذبابة، بشهادة كل سكان قصر الحمام الفوقاني، ولم يعتدي على اعوان السلطة اللني قدمت بدون مذكرة توقيف او لجنة او أي شيء من هذا القبيل، بل قام من منع هدم المنشأة اللتي كانت ستسقط فوق رؤوس الجميع بمن فيهم العمال و اعوان السلطة .

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *