هاجر في رسالة مؤثرة ل” صحافة التشهير”: تفكروا ادريس البصري.. والأيَّام تدور!

كتب في 17 أكتوبر 2019 - 11:00 م
مشاركة

 

في رسالة مؤثرة بعثت بها هاجر الريسوني، الصحافية بجريدة أخبار اليوم، التي صدر في حقها، والمتابعين معها في ملف ” الإجهاض”، قرار العفو الملكي، إلى المنابر الإعلامية التي وصفتها ب” صحافة التشهير”، داعية صحافييها إلى التفكر في مآل ادريس البصري، الرجل القوي في عهد الملك الراحل الحسن الثاني.

الريسوني قالت، في تصريح إعلامي لموقع ” فبراير .كوم”، إن الأيام تدور، وأن هؤلاء الذين خاضوا حملة التشهير ضدها، قد يحصل لهم ما حصل لها، لكنها ستتضامن معهم، مذكرة إياهم بالرجل القوي ادريس البصري، الذي انتهى به المطاف ضعيفا بعد قوته وجبروته.

وأضافت الريسوني أنها لم تكن تنتظر تحيزا إلى جانبها، أو نقل ما تراه هي، وإنما نقل الحقيقة، بدل نقل معطيات لا علاقة لها بتفاصيل الملف.
وعبرت هاجر عن فرحتها للعفو الملكي، الذي قالت إنها كانت تتوقعه، كما عبرت عن تشكراتها لكل من ساندها، وآمن ببراءتها، من الداخل والخارج.

تعليقات الزوار ( 0 )

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *