صرخة فتيات من المغرب: “أرضنا محگورة بزاف..”

كتب في 27 غشت 2019 - 4:25 م
مشاركة

في صرخة من الصرخات التي تتعالى عبر المناطق النائية بالمغرب للتعبير عن جانب من المعاناة التي لا تزال ترخي بظلالها عليها دون ان ان تجد اذانا صاغية من طرف المسؤولين القائمين على تسييرها ، وجهت ثلاث فتيات رسالة بطريقة مبتكرة الى الجهات المسؤولة لاجل التدخل لرفع التهميش عن قريتهن.

 

 

وفي فيديو قصير نشر عبر موقع يوتيوب وتداوله نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي ، عرت الفتيات واقعا مزريا تعيشه منطقة آيت مازيغ، نواحي أزيلال ، بدءً بغياب الماء الصالح للشرب ثم حالة الطريق الذي يربط قريتهم بالعالم الخارجي ، ووصولا الى واقع المؤسسات التعليمية.

 

 

وتعيش عدة مناطق ضواحي ازيلا على وقع نذرة المياه الصالحة للشرب ، اذ لايزال سكانها يضطرون الى التنقل لمسافات طويلة بحثا عن هذه المادة الحيوية خاصة في فصل الصيف.

 

 

 

وعبرت احدى الفتيات في مستهل هذا الفيديو الذي انتشر بشكل واسع عبر منصات مواقع التواصل الاجتماعي عن امتعاضها من ازمة العطش التي تعاني منها قريتها، معبرة عن ذلك ” ف2019 وحنا مازال كنعيشو ازمة ديال الماء، وباش نجيبو الما خاصنا نمشيو 10 كلم “.

 

 

قبل ان تتابع احداهن مُعرية عن مشاكل اخرى تتخبط فيها المنطقة حول وضعية الطريق المتردية والغير المعبدة ، وكذلك الواقع المزري للمدارس المتواجدة في القرية والتي عبرت عنها ب ” عندنا جوج ديال المدارس ، وفيها جوج اساتذة كيجمعو جوج مستويات في قسم واحد”.

 

 

وتساءلت احداهن عن دور المسؤولين الذين تم انتخابهم في كل الذي يحدث ، مطالبة على ضرورة اعادة النظر في اوضاع الجماعة “.

 

 

الفيديو الذي تناقله رواد مواقع التواصل الاجتماعي اثار ردودا مختلفة اذ علقت احدى الصفحات الفيسبوكية ” حتى الطفولة تشكو من سوء الاوضاع في هاد البلاد ” بينما علق ناشط اخر ” هذا فقط نموذج من النماذج التي تعيش فيها الكثير من المناطق بالمغرب التي لازالت تعاني من ازمات مختلفة ، العطش سوء التمدرس ، غياب الطرق ..”

 

 

تعليقات الزوار ( 0 )

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *