صور للصلاة جماعة بالشارع العام تثير تساؤل واستغراب نشطاء الفايسبوك

كتب في 16 مارس 2020 - 7:00 م
مشاركة

تداول العديد من نشطاء التواصل الإجتماعي “الفايسبوك” صورا لمواطنين مغاربة وهم يؤدون الصلاة جماعة وسط الشارع العام، بعد قرار إغلاق المساجد في إطار الاحترازات التي اتخذتها الدولة لحماية البلاد من إنتشار وباء كورونا المتجدد.
وندد العديد من المغردين بهذا السلوك الذي اعتبروه
بالغير حضاري ولا يتماشى وتعاليم الدين الإسلامي الحنيف، الذي يدعو إلى التآزر والتضامن والتسامح بين الناس، فما بالك لما يتعلق الأمر بحياة الإنسان.
وقال بعض النشطاء أن عملية إغلاق المساجد، تندرج ضمن المصلحة العامة للمسلمين وخاصة أن المغرب مهدد شأنه شأن باقي الدول العالمية بوباء كورونا الفتاك، الذي بينت كل الأبحاث أن عملية انتقاله تكون سريعة وكارثية عند التجمعات البشرية، لهذا قامت الدولة بمنع كل الأنشطة الثقافية الرياضية والإجتماعية والفنية وغيرها من الأنشطة الأخرى، ولم تستثن حتى القطاعات الحيوية أيضا من خلال الدخول في عزلة عن العالم الخارجي جراء إغلاق الحدود البرية والجوية وحتى البحرية.
وناشد النشطاء المصلين بأداء صلواتهم بمنازلهم حتى تزول هذه الضائقة وتعود كل الأمور إلى نصابها.
ويذكر، أن الصلاة جماعة بالشارع حصلت خلال صلاة العصر، أي بعد لحظات من إصدار قرار إغلاق المساجد والاكتفاء بترديد الآذان.

تعليقات الزوار ( 0 )

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *