بعيوي يخلف نفسه على رأس جهة الشرق.. وجدل كبير بينه وبين توفيق الممثل الوحيد للمعارضة

كتب في 18 شتنبر 2021 - 2:39 م
مشاركة

أعيد انتخاب البامي عبد النبي بعوي، على رأس مجلس جهة الشرق، بالأغلبية، ومعارضة عضو واحد هو محمد توفيق المنتمي لحزب العدالة والتنمية.

 

جلسة إنتخاب الرئيس عرفت جدلا كبيرا بين عبد النبي بعوي، الرئيس الجديد/القديم، ومحمد توفيق، بخصوص طريقة عرض لائحة النواب التي إقترحها بعوي على أعضاء المجلس.

 

وطالب توفيق في البداية بالكشف عن المقصود بوضع علامة في خانة التصويت في ورقة التصويت التي وزعت على الأعضاء، على اعتبار أن الأمر يكتنفه غموض قبل أن يتدخل والي الجهة ويؤكد بأن العلامة اكس تعني الموافقة و كتابة عبارة لا تعني عدم الموافقة.

 

بعد ذلك طالب توفيق بالكشف عن السند القانوني الذي يتيح للرئيس تقديم لائحة النواب والنائبات السبعة، وعرضها للتصويت.

 

وتشبث توفيق بضرورة اتاحة المجال لباقي أعضاء المجلس للتعبير عن ترشحهم لنيابات الرئيس، خاصة بعد تدخل بعض الأعضاء وكشفهم بأن اللائحة جاءت مخالفة للاتفاق الذي وقع في إطار التحالف المشكل للمجلس.

 

وبعد اصرار العضو توفيق على ذلك، اضطر بعوي، إلى قراءة المادة 19 من القانون التنظيمي المتعلق بالجهات، التي قال بأنها هي المادة التي تجيز له عرض لائحة النواب والتصويت عليها، كما دفعته تدخلات توفيق إلى مطالبة الأعضاء بالتعبير عن ما إذا كانت هناك لائحة منافسة.

 

وخلف بعوي نفسه على رأس جهة الشرق، بحيازة تأييد جميع الأعضاء الحاضرين، ورفض محمد توفيق الذي صوت بالرفض على إعادة انتخاب بعيوي، وعلى لائحة النواب والنائبات السبعة المقترحة، باعتباره مصطف في المعارضة.

 

وإلى جانب بعيوي، أنتخب الاستقلالي عمر حجيرة، نائبا أولا له، وصلاح العبوضي من حزب التجمع الوطني للأحرار نائبا ثانيا، فيما اختير محمد بوعرورو من حزب الأصالة والمعاصرة نائبا ثالثا.

وانتخب علاء الدين البركاوي، نائبا رابعا للرئيس، من حزب التجمع الوطني للأحرار، وعن الحزب نفسه إنتخبت نعيمة لحروري، نائبة خامسة للرئيس، فيما اختيرت أسماء بوعبدلاوي، من حزب الاستقلال نائبة سادسة للرئيس، و صليحة حجي من حزب الأصالة والمعاصرة نائبة سابعة للرئيس.

أما كتابة المجلس، فكانت من نصيب حزب الاستقلال، حيث اختير بلقاسم يوسفي لهذه المهمة، و أسماء بركيطة من حزب الأصالة والمعاصرة نائبة له.

تعليقات الزوار ( 0 )

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *