أمزازي: ليس لدينا داخل المنظومة التربوية شيئ إسمه “المتعاقدين”

كتب في 19 أبريل 2021 - 3:21 م
مشاركة

قال وزير التربية والتعليم، سعيد أمزازي اليوم بالبرلمان ردا على أسئلة الفرق النيابية، بخصوص ملف الأساتذة المتعاقدين أنه” ليس لدينا داخل المنظومة التربوية ما تتم تسميته، من باب التغليط، بـ” المتعاقدين”.

 

وأوضح امزازي في مداخلته بالقول :”أولا، أنا لا أتفق مع التوصيف الذي يوحي بوجود أزمة ووضعية مقلقة داخل المنظومة التربوية، فهو أمر غير صحيح وبعيد كل البعد عن الموضوعية”.

 

قبل أن يضيف بالقول :” نعم، يمكن الإقرار بوجود إشكالات نعمل جاهدين على حلها بفضل تظافر جهود الجميع”.

 

وتابع قائلا :”ثانيا، اسمحوا لِي، أن أثير الانتباه، مرة أخرى، إلى أنه ليس لدينا داخل المنظومة التربوية ما تتم تسميته، من باب التغليط، ب ” المتعاقدين”. فهذه التسمية لم يعد لها وجود إطلاقا، بل يتم ترويجها من باب الإثارة وتغليط الرأي العام الوطني”.

 

وزاد قائلا :”وقد سبق لي في أكثر من مناسبة، في ردي على الأسئلة الشفهية، أو بمناسبة تقديمي لعروض داخل لجنة التعليم وكذا في تصريحاتي الإعلامية، سبق لي أن أوضحت أن تسمية “التعاقد” انتهت، ولم يعد لها، واقعيا وموضوعيا وقانونيا، وجود إلا في أذهان من يستعملها”.

 

قبل أن يشير بالقول :” ثالثا، ولوج المنظومة عن طريق نمط التوظيفِ الجهوي، هو أمر لم نفرضه على أي كان، والدليل على ذلك هو الإقبال الكبير والمتزايِد والطوعي على مباريات التوظيف التي تعلن عنها الأكاديميات الجهوية سنويا، وبعد اطلاع المترشحين بشكل مسبق على كل ما يتعلق بالوضعية المهنية لِأطر الأكاديميات: في سنة 2016: 74 ألف، في سنة 2018 : 165 ألف، في سنة 2020: 280 ألف”.

 

وختم امزازي مداخلته حول هذا الملف بالقول :”رابعا، إن الوزارة، إذ تحرص على تثمين مواردها البشرية، فهي تحرص بنفس القدر على تأمين الزمن المدرسي وحق التلاميذ في التمدرسِ، واحترام الواجب المهني، وتتخذ في سبيل ذلك الإجراأت التربوية والإدارية الضرورية، وتؤكد على أن جميع القضايا ينبغي أن تحل بمسؤولية واتزان وعقلانية”.

تعليقات الزوار ( 0 )

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *