الحموتي: رفضت تفويت الحزب لأخنوش والأحزاب كلها مقربة من السلطة

كتب في 24 يونيو 2019 - 2:00 م
مشاركة

قال القيادي بحزب الأصالة والمعاصرة، محمد الحموتي، أن الأحزاب المغربية كلها مقربة من السلطة وهذا واقع تدل عليه معطيات تاريخ الحياة الحزبية وتطورها ببلادنا ومن يقول غير ذلك فهو يوقع نفسه في الأوهام فقط.

 

“غير أنه من الواضح أن التدخلات لم تعد بالحجم الذي كانت عليه في الماضي”، يضيف الحموتي، في حوار مع يومية “أخبار اليوم” أجراه الزميل الصحفي منير أبو المعالي، موضحاً: “على سبيل المثال ونحن بصدد ما نحن عليه على مستوى الحزب لم نتلق اي اتصال او توجيه من احد ونحن نتصرف وفق القناعات التي شكلناها”.

 

وأكد الحموتي، الذي يوصف بأحد رجالات الظل داخل “البام”، أن إلياس العماري “لم تعد له صفة تنظيمية داخل الحزب ولقد اخذ مسافة منذ مدة من واقع الحزب”.

 

ونفى الحموتي أن يكون زعيماً لتيار المستقبل المعارض للأمين العام للحزب حكيم بنشماش، مؤكداً أن التيار لا زعيم له. كما أكد أنه لم يتم الحسم بعد في مرشح التيار لمنصب الأمين العام.

 

وبخصوص تسلّمه لملايير تخص الحزب، من الأمين العام السابق إلياس العماري، تحدى الحموتي خصومه أن يدلوا بما يفيد ذلك، مؤكدا أنه لم يكن يوما مسؤولا عن مالية الحزب، وأنه صرف الكثير من ماله وجهده ليصل الحزب إلى ما هو عليه اليوم كثاني قوة سياسية بالمغرب.

 

وأجع الحموتي ما يحدث اليوم داخل الحزب، إلى رفضه عرضاً للعمل والتنسيق مع إحدى الهيئات السياسية، ولو قبل لتم “تفويت الحزب بهدوء”، إلى حزب يسعى للحصول على المرتبة الأولى في الانتخابات، وذلك في تلميح لحزب التجمع الوطني للأحرار.

The following two tabs change content below.

محمد بشاوي

محرر و مسؤول عن قسم الأنفوغرافيك bachaouiinfo@gmail.com

تعليقات الزوار ( 0 )

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *