قيادة الأحرار..هل تتجه للتخلي عن عزاوي؟

كتب في 3 يوليوز 2022 - 3:25 م
مشاركة

 

يبدو أن قيادة حزب التجمع الوطني للأحرار غير راضية على أداء رئيس جماعة وجدة محمد عزاوي.

 

هذا ما كشفه مصدر مطلع بالحزب، بعد إجتماع جمع عدد من أعضاء الحزب وأعضاء بمجلس وجدة أخيرا بغياب عزاوي.

 

وبحسب المصدر ذاته، فإن محمد أوجار، منسق الحزب بالجهة الشرقية أبدى عدم رضاه على طريقة العمل التي ينهجها العزاوي والتي خلقت الكثير من الصدامات بينه وبين أعضاء حزبه وحتى مع باقي الفرقاء في التسيير، كان أخرها الدخول في توتر حاد مع الفريق الاستقلالي، بعد فشل مساعي تفعيل عمل لجنة شكلت من أعضاء في المكتب للنظر في إمكانية تخفيض استهلاك وقود سيارات الجماعة، في ظل موجة ارتفاع أسعار المحروقات.

 

كما أن الخطوة الأخيرة المتمثلة في تشكيل لجان المتابعة ببعض المرافق المشمولة بالتدبير المفوض، أثارت هي الأخيرى نقاشا داخليا حادا حيث صب بعض أعضاء الاحرار جام غضبهم على الرئيس.

 

وأشار المصدر ذاته، أن أعضاء بمجلس وجدة باسم الأحرار اتفقوا مع أوجار، على عقد لقاء قريب بوجدة للنظر في الوضع الحالي، وكيفية تجاوز العقبات المطروحة في علاقتهم بالرئيس عزاوي.

 

وبحسب نفس المصدر، فإن قيادة الأحرار منزعجة من ردود الفعل التي تسبب فيها عزاوي، وتناقلتها وسائل الإعلام في الفترة الماضية، وهو ما قد يعجل “بفك الارتباط بين الرئيس والحزب”.

 

وأكثر ما يقلق قيادة الحمامة، التزاماتها السابقة خلال الحملة الانتخابية والتي من ضمنها تقديم منتخبين عمليين وينصتون لهموم المواطنين وكفاءات، في حين أن طريقة التدبير بجماعة وجدة وفق نفس المصدر تضرب هذا الرهان في الصميم.

 

وفي حالة إستمرار الوضع على هذا النحو، يؤكد المصدر ذاته، فإن قيادة الأحرار التي بذلت مجهودات كبيرة في الفترة الأخيرة لضمان “الأغلبية” للرئيس في الدورة الماضية، لن تسلك نفس المساعي في القادم من الدورات في حالة استمرار نفس النهج.

 

تعليقات الزوار ( 0 )

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *