بسبب الجفاف.. الجزائر تعيش أزمة مياه لم تشهدها من قبل

كتب في 17 ماي 2021 - 3:23 م
مشاركة

أعلنت شركة سيال للمياه بالجزائر وضع برنامج خاص لتزويد العاصمة بالمياه ابتداء من غدا الثلاثاء 18 ماي.

 

وأفادت سيال في بيان لها اليوم الإثنين أن “التموين سيكون يوميا، باستمرار وبصفة منتظمة، بداية من تاريخ 18 ماي 2021، على مستوى كل بلديات الجزائر العاصمة، من الساعة 12 منتصف النهار إلى حدود الساعة 20 مساءا”.

 

وأرجعت سيال سبب نقص التزويد بالماء الشروب إلى شح الأمطار خلال السنوات الماضية.

 

وجاء في بيان الشركة الفرنسية ” شح تساقط الأمطار المسجل خلال السنوات الثلاث الأخيرة خلّف نقصا في كمية المياه السطحية المخزنة في السدود، ونتج عنه نقص في كمية الإنتاج قدّر بـ340.000 م3 يوميا (من 1.2 مليون م3 يوميا إلى 860.000 م3 يوميا.)”

 

وكشف البيان أن الجزائر العاصمة تتزود بالمياه الشروب من ثلاث موارد ممثلة في: 60 بالمائة من مياه السدود (المياه السطحية)، 20 بالمائة من الآبار الارتوازية (المياه الجوفية) و20 بالمائة من المياه المحلاة”.

 

كما دعت الشركة ذاتها إلى ترشيد الاستهلاك والتحلي بروح التضامن من أجل ضمان توفير المياه للجميع.

 

وقالت سيال إنها وضعت برنامجا استعجاليا للسماح بتحسين هذه الوضعية، ويتمثل البرنامج في تعزيز مخزون الموارد الجوفية من خلال إنجاز 100 بئر ارتوازي وإعادة تهيئة ورفع الطاقة الإنتاجية لثلاث محطات أحادية الهيكل لتحلية مياه البحر (شاطئ النخيل، عين البنيان وزرالدة).

 

قبل أن تقرر الشركة التراجع عن هذا القرار، وجاء في بيان ثان للشركة إنه تقرر الإبقاء على البرنامج القديم لتوزيع المياه بالعاصمة وإلغاء القرار المعلن سابقا.

 

وتعيش الجارة الشرقية أزمة ماء حادة لم تشهدها منذ أكثر من 40 سنة بسبب قلة تساقط الأمطار في السنوات الأخيرة، بحبسب ما صرح به وزير الموارد المائية براقي ارزقي في وقت سابق، مشيرا إلى أن مصالحه سجلت عجزا بنسبة 39 بالمائة من حيث حجم المياه على مستوى السدود والآبار، ويرجع الوزير السبب إلى التغيرات المناخية التي عرفتها البلاد والتي لم يستبعد أن تتكرر خلال السنوات القادمة.

تعليقات الزوار ( 0 )

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *