مصرع 1.23 مليون جراء كوارث الطبيعة خلال 20 عاما

كتب في 13 أكتوبر 2020 - 11:15 ص
مشاركة

حسب تقرير صادر عن الأمم المتحدة:
-الكوارث الطبيعية الكبرى الواقعة بين 2000 و2019 بلغت 7 آلاف و348 
-الاقتصاد العالمي تضرر  بقيمة 2.97 تريليون دولار 
-القارة الآسيوية سجلت أكثر من 3 آلاف كارثة طبيعية تلتها القارة الأمريكية بـ 1756 وإفريقيا بـ1192 كارثة 

قالت الأمم المتحدة، الإثنين، إن العالم شهد ارتفاعا سريعا في عدد الكوارث الطبيعية خلال العقدين الماضيين، أثرت على حياة 4.2 مليارات نسمة ومصرع 1.23 مليون شخص.

جاء ذلك في تقرير نشرته الأمم المتحدة بمناسبة “اليوم العالمي للحد من مخاطر الكوارث” الموافق 13 أكتوبر/تشرين الأول الجاري، ذكرت فيه أن عدد الكوارث الطبيعية الكبرى الواقعة بين 2000 و 2019 بلغ 7 آلاف و348 كارثة.

وأشار التقرير إلى تسجيل ارتفاع عالمي سريع في عدد الظواهر الجوية الاستثنائية والكوارث الطبيعية، خلال آخر عشرين سنة، التي أثرت على 4.2 مليارات شخص حول العالم، فيما تسببت في خسائر اقتصادية تقدر بحوالي 3 تريليون دولار

وفي الجانب الاقتصادي، بلغت قيمة تضرر الاقتصاد العالمي من الكوارث الطبيعية 2.97 تريليون دولار.

وأضاف التقرير أن عدد الفيضانات تضاعف مرتين خلال العقدين الماضيين، كما سُجلت زيادة في العواصف والجفاف وحرائق الغابات والظواهر الجوية الاستثنائية.

كما سجلت أعداد الزلازل وكوارث “تسونامي”، التي تتسبب في أكبر عدد من الضحايا، ارتفاعا ملحوظا خلال الفترة نفسها.

وأوضح التقرير أن القارة الآسيوية سجلت أكثر من 3 آلاف كارثة طبيعية تلتها القارة الأمريكية بـ 1756 وإفريقيا بـ1192 كارثة.

وفي عام 2004، تسبب “تسونامي” في المحيط الهندي، في مصرع 226 ألفا و400 شخص، فيما تسبب زلزال بقوة 7 درجات على مقياس “ريختر” في هايتي في مقتل 222 ألف شخص عام 2010، بحسب نفس التقرير.

وكالات

تعليقات الزوار ( 0 )

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *