صور رئيس تونس في موقع انقلاب الحافلة تضع المسؤولين المغاربة في حرج كبير بسبب فاجعة تازة!

كتب في 2 دجنبر 2019 - 2:30 م
مشاركة

تداولت وسائل الإعلام التونسية، ومعها الدولية، صورا لرئيس الجمهورية التونسية، قيس سعيد، أمس الأحد، بينما كان يتفقد مكان وقوع حادثة ” عين درهم” التي راح ضحيتها 11 شخصا إثر انقلاب حافلة سياحية، ويعاين الأضرار المادية والبشرية.

 

صور الرئيس التونسي، في موقع انقلاب الحافلة، تزامن مع حادث انقلاب حافلة بين تازة وواد أمليل، زوال أمس الأحد، حيث لقي 17 شخصا مصرعهم، فيما أصيب العشرات بجروح متفاوتة الخطورة.

 

وقياسا على فاجعة تونس، لم يسجل، إلى حدود الساعة، تنقل رئيس الحكومة، أو مسؤول في تشكيلته، لمعاينة مكان الفاجعة، ومواساة الأهالي، ما جعل صور الرئيس التونسي ” تستفز” نظرائه المغاربة.

 

فاجعة جماعة ” باب مرزوقة” تعيد إلى الأذهان فاجعة مماثلة شهدتها طريق الوحدة، قبل أزيد من 3 أشهر، حيث انقلبت حافلة كانت قادمة من إيساكن في اتجاه تاونات، وذلك بمحاذاة قنطرة ” الزريزر”، مخلفة وفيات وعشرات الجرحى ، في حادث وُصف، حينها، ب” المأساوي”.

تعليقات الزوار ( 0 )

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *