قديجي يحذر المواطن الوجدي من وكالات أسفار وهمية على الفايسبوك

كتب في 18 أبريل 2021 - 11:49 م
مشاركة

حذر منير قديجي، أمين مال الجمعية الجهوية لوكالات الأسفار بالشرق، وعضو فدرالية وكالات الأسفار بالمغرب، والمدير العام لوكالة أوماسين للأسفار  بوجدة، من الصفحات الفايسبوكية التي تنتحل صفة وكالات أسفار، في حين أن تدقيق أسمائها يبرز أن هذه الصفحات لا تعبر عن وكالات بقدر ما هي صيغة اهتدى إليها عدد من ممتهني مهنة وكيل أسفار خارج إطار القانون.

 

وأبرز قديجي، في حوار مع شمس بوست، أن المنافسة غير الشرعية التي تشكلها هذه الصفحات، كانت محط عدة شكايات أخيرا، ضمنها شكاية إلى مديرية السياحة ومديرية الضرائب، بالاضافة إلى شكاية للنيابة العامة سبق للجمعية التي هو عضو فيها أن تقدمت بها في وقت سابق، كل ذلك من أجل وضع حد للتسيب الذي يحاول أصحاب هذه الصفحات أن يجروا إليه القطاع الذي يعاني أصلا من تداعيات جائحة كورونا.

 

وبين قديجي بالتفاصيل الكاملة، الطريقة التي يستخدمها هؤلاء للتحايل على المواطنين وحتى على السلطات لاستصدار تراخيص التنقل في بعض الأحيان، ومن ذلك حجوزات الفنادق، والتي لا ترتب ترخيضا إلا إذا كانت الوكالة المنظمة قد استخلصت قيمتها فعليا في مقر الوكالة، وليس كما يحتال بعض أصحاب الصفحات الذين يستصدرون حجوزات يتم إلغاؤها فيما بعد.

 

وشدد في المقابل على أن خطواتهم تدخل في إطار الدفاع عن القطاع، داعيا في نفس الوقت أصحاب هذه الصفحات إلى التقيد بالقوانين المعمول بها وبالخصوص قانون مزاولة وكيل الأسفار.

 

وقبل ذلك قدم الفاعل السياحي، نظرة عامة على القطاع السياحي، ارتباطا بتداعيات الجائحة، والاتفاقيات المبرمة في هذا السياق مع المؤسسات المعنية، وبالخصوص عقود البرامج التي ضمنت على الأقل تعويض العاملين في القطاع حتى متم يونيو السنة الجارية.

 

تفاصيل أكثر في الفيديو التالي:

تعليقات الزوار ( 0 )

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *