“معرض الأزقة” .. تظاهرة فنية مفتوحة تستعرض لوحات الفنانين بدرب مولاي عبد الله بالرباط

كتب في 1 دجنبر 2020 - 1:00 م
مشاركة

حين يتعذر التواصل المباشر والتجمعات البشرية من أجل التقاسم والتعايش في المجال الثقافي، خصوصا الابداع البصري، كالرسم والصباغة والنحت والمجسمات الفنية، يبقى الشارع والأزقة المنصة الدائمة كمعارض وأروقة فنية للترويج للأعمال الفنية عبر المباشر.

 

وتعتبر تظاهرة (معرض الأزقة)، المعتزم تنظيمها من طرف مؤسسة دار اللوان بشراكة مع المديرية الجهوية لوزارة الثقافة جهة الرباط-سلا-القنيطرة، كدورة افتتاحية ومنظومة للعروض خارج نطاق القاعات ومنصات العروض، هي مفهوم جديد يخرج عن نمطية تأثيث الشوارع أو الأزقة فنيا المألوفة والعابرة، بل هو تقديم هذه الفضاءات كمنصة احترافية بجميع الضوابط والتحملات المشروطة الخاصة بقاعات العروض الفنية، إذ ستعرض إبداعات الفنانين من لوحات ومجسمات تماشيا مع واجهات الفضاء
الجديد حسب معايير الشكل والإطارات ومقاييس هذه الأعمال.

 

 

كما ستأثث هذه الفضاءات العمومية بالوسائل والاليات الخاصة بالمعارض من إنارة وأكسسوارات جمالية ووقائية ولافتات تحسيسية، ليتمكن الزائر والعابر والضيف أ والساكنة من قراءة فنية، والإحساس بجمالية الفضاء المحدود، الذي هو جزء من حياته اليومية وطريق لقضاء حوائجه ومزاولة أعماله ومدخل لبيته ومتنفس لأبنائه، بما يزيد من توعية الساكنة في المجال الفني ويجعل من هذه التظاهرة الية للقرب الثقافي والاجتماعي.

 

إن تظاهرة أو مشروع GAL’RUES هو مولود ثقافي جديد شجاع في محاربة تداعيات وباء كورونا الذي حد من التظاهرات الثقافية وجها لوجه وتقاسم الخبرات والتجارب الناتجة عن هذه التظاهرات حيث ستمكن من التعايش مع الثقافة كما التعايش مع الجائحة في ظروف الحياة العادية اليومية.

تعليقات الزوار ( 0 )

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *