فيزا فور ميوزيك، منتدى موسيقى بدون تأشيرة يحافظ على موعده من 18 الى 21 نونبر 2020

كتب في 15 أكتوبر 2020 - 12:30 م
مشاركة

تنظم هذه الدورة  رغم الظرفية الصحية الراهنة ، و سيُعتَمد فيها البث الرقمي  للعروض الموسيقية ، و برنامج خاص بالندوات الفكرية  و ورشات و دورات تكوينية ، مع الاحترام الكامل للمعايير الصحية المعمول بها .

 

ست سنوات مرت من عمر منتدى موسيقى بدون تأشيرة  بحضور فنانين و مهنيين  و جمهور وفي لهذا الحدث. هذه السنة ، و رغم الظروف التي فرضها وباء “كوفيد 19 ” سيحافظ منتدى موسيقى بدون تأشيرة على التزامه و سيعود في دورة ” زمن الحجر” و التي ستنظم من 18 الى 21 نونبر 2020.

 

الظروف الصحية الحالية لا تسمح بتنظيم حفلات موسيقية مباشرة ، لذلك يقترح فيزا فور ميوزيك تسجيل عروض مصورة لما يعادل 20 مجموعة موسيقية مغربية أو قاطنة بالمغرب. كما سيتم تنظيم لقاءات فكرية و ورشات تكوينية بمدينة الرباط كما كان الحال في السنوات الماضية.

الأزمة التي يعيشها العالم اليوم تجبر الفنانين و الفاعلين الثقافيين ، الذين نُعتبر جزءا منهم ، على إعادة التفكير في طرق جديدة للإبداع و  على إيجاد وسائل أخرى للبقاء في تواصل مستمر مع الجمهور، و هو تحول نموذجي حقيقي. 

يطمح فيزا فور ميوزيك إلى الاستمرار في المساهمة في هيكلة المجال الموسيقي و جعله أكثر مهنية ، في تنمية الصناعات الثقافية  و الإبداعية و في خلق قيمة إضافية للفنانين من خلال تنظيم نسخة ملائمة للوضعية الحالية و مقاومة الظروف الصعبة التي نعيشها اليوم ” نسخة زمن الحجر ” ، مع مراعاة و احترام التدابير الوقائية. ستكون هذه النسخة مخصصة أساسا للفنانين و المهنيين المغاربة أو المقيمين بالمغرب.

بالاعتماد على طلبات المشاركة التي تم التوصل بها منذ شهر فبراير الماضي ، تم اختيار مجموعة من الفنانين المغاربة و المقيمين بالمغرب للمشاركة في نسخة هذه السنة من منتدى موسيقى بدون تأشيرة ، و سيتم استقبالهم في مدينة الرباط من أجل تسجيل مقطوعات فنية مصورة سيقوم المنتدى بإخراجها من اجل مسايرة الهم الأساسي للملتقى و الذي يكمن في إشعاع الفنانين المغاربة في الخارج و المساهمة في تنمية قدراتهم خاصة في السياق الحالي الصعب الذي لا يستثنى منه مجال الصناعات الثقافية.  

و حفاظا على دوره الرئيسي كأول ملتقى مهني و مهرجان لموسيقى إفريقيا و الشرق الأوسط ، سيقترح فيزا فور ميوزيك ندوات على مدى ثلاثة أيام من أجل الحديث عن الدور و الثقل الاقتصادي و الاجتماعي للصناعات الثقافية و الإبداعية ، و بحضور فعلي لمتدخلين من المغرب و بعض المتدخلين من الخارج ، وبث رقمي سيمكن المتدخلين الدوليين من المشاركة ايضا. 

 

سيقوم الملتقى بمواصلة دوره و التزامه اتجاه المهنيين الشباب، الفاعلين الثقافيين و الفنانين المغاربة أو المقيمين بالمغرب من خلال اقتراح دورات تكوينية و ورشات ( عبر التسجيل المسبق ، و عدد محدد من الحضور ) ستمكنهم من تطوير و تقوية قدراتهم المهنية و تسهيل اندماجهم المهني ، و تشجيعهم على الاستثمار وخلق مقاولات ثقافية.

يمنح منتدى فيزا فور ميوزيك مكانة خاصة للمقاربة النوعية في اختياره للفنانين سواء المحترفين منهم أو من هم في طور التنمية ، و ايضا في اختيار المتدخلين في مختلف الندوات التي ينظمها ، كما يحرص على تنوع المناطق و الجهات المغربية التي ينتمي إليها الفنانون الذين يتم اختيارهم كالرباط، تمارة، الصخيرات، الدار البيضاء، وجدة، شفشاون ، اسفي، الصويرة ، ازيلال ، قلعة مكونة ، بومالن دادس و أكادير. 

 

انيا ، مؤسسة ثقافية نشيطة رغم الأزمة :

 

بالإضافة الى تنظيم ملتقى فيزا فور ميوزيك ، موسيقى بدون تأشيرة ، تقترح مؤسسة انيا ، و هي مؤسسة ثقافية مستقلة ، أنشطة مختلفة في مجال الموسيقى. من خلال أنشطتها ، تساهم هذه المؤسسة في تطوير صناعة ثقافية قوية و مستدامة تسعى الى العودة بالنفع على الفنانين و على القطاع الثقافي.

تم تأجيل و توقيف العديد من الأنشطة التي تعمل عليها مؤسسة انيا بسبب الوباء، و رغم ذلك يبقى فريق العمل نشيطا و يخصص وقتا و جهدا كبيرين لتطوير العديد من المشاريع الثقافية ، منها ” الخشبة المتنقلة ” ، و هي مشروع يهدف الى المساهمة في تطوير المجال الموسيقي في المغرب و سيكون حاضرا في منتدى موسيقى بدون تأشيرة. و سيكون متاحا ( عندما تسمح الظروف الصحية بذلك ) للمؤسسات و المهرجانات.

تطور مؤسسة انيا ايضا جانبا خاصا بالإصدار و النشر المرتبط بالموسيقى. في هذا الإطار، سيتم تقديم انطولوجيا خاصة بفن الروايس الأمازيغ  قبل نهاية السنة الحالية.

تعليقات الزوار ( 0 )

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *