ارتفاع ضحايا واد الدرمشان إلى 30… وتساؤلات حول حمولة الحافلة

كتب في 16 شتنبر 2019 - 8:15 م
مشاركة
شمس بوست: عبد الرحيم الجعواني

 

مع استمرار عمليات البحث عن جثث ضحايا فاجعة واد الدرمشان بجماعة الخنك التابعة ترابياً لإقليم الرشيدية ، عُثر اليوم على جثة طفل كان من ضمن ضحايا الفاجعة لترتفع الحصيلة إلى 30 شخصاً ، في حين بلغ عدد المصابين حسب الجهات الرسمية 30 شخصاً كذلك.

 

 

ومع ارتفاع عدد الضحايا، تساءل مجموعة  من رواد موقع  التواصل الإجتماعي فيسبوك،  حول الحمولة الفعلية للحافلة؟ علماً أن الحمولة القصوى لحافلات النقل عبر المدن لا تتجاوز 50 مقعداً، وكيف تمكنت الحافلة  بحمولتها الزائدة من تجاوز نقاط المراقبة المنتشرة على طول الطريق الرابطة بين مدينتي الدار البيضاء والريصاني ؟

 

 

 

وكانت حافلة قادمة من الدارالبيضاء في اتجاه الريصاني، قد تعرضت للغرق بواد الدرمشان نواحي الرشيدية، ومازالت عمليات البحث عن ضحايا مُحتملين للفاجعة مستمرة، تقودها فرق تابعة للوقاية المدنية و البحرية الملكية .

The following two tabs change content below.

شمس بوست

موقع مغربي شامل ومستقل، يتجدد على مدار الساعة

تعليقات الزوار ( 0 )

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *