استنفار رجال الدرك بعد مصرع شاب تحت عجلات سيارة في ظروف غامضة ضواحي وجدة

كتب في 14 غشت 2019 - 12:15 م
مشاركة

كشفت مصادر جيدة الإطلاع لموقع “شمس بوست” أن مصالح الدرك الملكي بوجدة، استنفرت مجموعة من عناصرها ليلة أمس على مستوى منطقة بني خالد ضواحي مدينة وجدة، جراء مصرع شاب في عقده الثاني تحت عجلات سيارة رباعية الدفع مرقمة بالخارج في ظروف غامضة ونجاة ثلاثة أشخاص من موت محقق.

 

وتضاربت الأنباء بخصوص هذا الحادث، مصادر أوضحت أن الأشخاص الأربعة قاموا بوضع حواجز من الحجر في الطريق من أجل إجبار صاحب السيارة على التوقف بغاية الإعتداء عليه، الأمر الذي دفعه إلى تعمد دهسهم للفرار بجلده.

 

فيما ذكرت مصادر أخرى، أن الأمر لا يتعلق بحادث إعتداء، بل يهم تصفية حسابات شخصية بين صاحب السيارة والأشخاص الذين اعترضوا سبيله، وأضافت المصادر ذاتها أن المتصارعين تربطهم علاقة عائلية دون أن تفصح للموقع سبب الخلاف بين الأطراف.

 

وإلى ذلك، فقد تمكنت مصالح الدرك الملكي من إيقاف صاحب السيارة الذي فر إلى أحد المنازل القريبة من مكان الحادث، من أجل تعميق البحث معه بخصوص دواعي وأسباب مصرع شاب تحت عجلات سيارته، فيما تولت مصالح الوقاية المدنية برفع جثة الضحية ونقلها إلى مستودع الأموات بمستشفى الفارابي بوجدة، في إنتظار إخضاعها للتشريح الطبي بناء على تعليمات من النيابة العامة المختصة.

تعليقات الزوار ( 0 )

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *