عمال النظافة يطلقون “هاشتاغ: دير زبلك في البيدو”

كتب في 23 يونيو 2019 - 4:00 م
مشاركة

أطلق عمال النظافة بمدينة وجدة وعدد من المدن المغربية خلال الآونة الأخيرة ، “هاشتاغ” تحت عنوان “دير زبلك في البيدو”.

 

الغاية من هذا ” الهاشتاغ” وفق ما صرح به مجموعة من عمال النظافة لموقع “شمس بوست” هي دعوة المواطنين والمواطنات إلى وضع النفايات المنزلية داخل الحاويات، بدل التخلص منها بالجانب، وما قد يترتب عن ذلك من متاعب كبيرة لعمال النظافة الذين يضطرون إلى بذل مجهود إضافي من أجل جمع النفايات المشتتة بجانب الحاويات، دون الحديث عن ما تتسببه هذه النفايات من تلوث للبيئة جراء الروائح الكريهة التي تنبعث منها وخاصة خلال فصل الصيف، كما تشكل هذه الظاهرة التي أصبحت تشوه معالم مدننا، فرصة مواتية للحيوانات التي اعتادت على الاقتيات على بقايا النفايات من قبيل القطط والكلاب والأغنام والأبقار وغيرها من الحيوانات الأخرى، إذ من شأن هذا المعطى أن ينقل مجموعة من الأمراض إلى المواطنين.

 

وإلى ذلك يعمد العديد من المواطنين والمواطنات بغالبية المدن المغربية، التخلص من النفايات المنزلية بمحيط الحاويات رغم أنها تكون فارغة، حيث تصادفك أكوام من الأزبال أينما ارتحلت وتجولت نتيجة هذا السلوك المرفوض، ولم يقف الأمر عند هذا الحد، بل يعمد بعض المواطنين من تخريب الحاويات من خلال إضرام النار فيها أو سرقتها لاستعمالها في أشياء أخرى، ويكفي أن نقف عند الرقم المهول لعدد الحاويات التي تتعرض للسرقة والتخريب بمدينة وجدة وحدها ، إذ يفوق عدد الحاويات التي تحرق وتسرق 100 حاوية خلال السنة، ما يكبد شركة سيطا البيضاء للنظافة خسائر مادية كبيرة، مع العلم أن الحاوية يتجاوز ثمنها 3 آلاف درهم.

 

The following two tabs change content below.

تعليقات الزوار ( 0 )

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *