فرحة عارمة في شوارع مدينة بني ملال بعد عودة الرجاء الملالي إلى قسم الكبار

كتب في 27 أبريل 2019 - 9:45 م
مشاركة

 

تشهد شوارع مدينة ملال في هذه الأثناء فرحة عارمة احتفاء بعودة الرجاء الملالي إلى قسم الأضواء، إذ من المنتظر أن تعيش المدينة ليلة بيضاء ابتهاجا بهذا الإنجاز الذي حققه الفريق خلال هذا الموسم، رغم الصعوبات والمشاكل التي لاقته منذ إنطلاق البطولة بسبب غياب الدعم المالي.

 

هذا وانتظر نادي رجاء بني ملال الدورة الأخيرة من بطولة القسم الثاني، لتحقيق الصعود لقسم الكبار، إذ كان من اللازم عليه تحقيق التعادل على الأقل لكسب ورقة المرور نحو قسم الكبار، إلا أنه استطاع التغلب بنتيجة هدفين لواحد على جمعية سلا زوال هذا اليوم بملعب ” أبوبكر عمار” فوز مكنه الرجاء من رفع رصيده إلى 53 نقطة، بفارق ثلاثة نقاط عن نادي أولمبيك الدشيرة الذي إستطاع بدوره الإنتصار بثلاثية نظيفة على فريق وداد تمارة.

 

وكان فريق نهضة خميس الزمامرة قد كسب بدوره ورقة المرور إلى قسم الكبار لأول بشكل رسمي خلال الدورة الماضية لأول مرة في تاريخه الرياضي، فيما انزلق إلى قسم الهواة كل من فريقي شباب قصبة تادلة وشباب المسيرة.

 

ومن جانب آخر يعد فريق رجاء بني ملال من أعرق وأعتد الأندية الوطنية، إذ يعود تاريخ تأسيسه إلى سنة 1956 بعد اندماج فريقي المدينة آنذاك الاتحاد الملالي والمولودية الملالية من طرف “عبد اللطيف المسفيوي” الذي كان أول من ترأس الفريق.

 

وقد تمكن الفريق من الفوز ببطولة يتيمة سنة 1974 ووصل 3 مرات إلى المربع الذهبي لكأس العرش سنوات 1965 – 1971 و1995.

تعليقات الزوار ( 0 )

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *