اختفاء لاعب للمنتخب المغربي فضل “الحريك” ببلجيكا يستنفر الجامعة

كتب في 23 أبريل 2019 - 6:30 م
مشاركة

أدت عملية ” الحريك” التي أقدم عليها لاعب المنتخب الوطني للكرة الحديدية ” هشام بولعسل” مباشرة بعد نهاية الدوري الدولي للعبة ذاتها الذي تم تنظيمه ببلجيكا خلال الآونة الأخيرة، إلى حالة استنفار قصوى داخل الجامعة الملكية للكرة الحديدية حيث قام الرئيس “محمود عرشان” باستدعاء الأعضاء الجامعيين لعقد اجتماع عاجل بحضور والد اللاعب لتدارس أمر اختفاءه المفاجئ.

ووفق مصادر إعلامية بلجيكية فإن الشاب اختفى عن الأنظار مباشرة بعد نهاية الدوري، حيث غادر مقر بعثة المنتخب المغربي إلى وجهة غير معروفة، وتضاربت الأنباء بخصوص حمل اللاعب لوثائقه الإدارية أم تخلى عنها داخل الفندق الذي كان يقيم به.
وفي السياق ذاته فقد أخبر المسؤول عن بعثة المنتخب المغربي الأمن البلجيكي بحالة اختفاء اللاعب المذكور.

ويعد “هشام بولعسل” من أبرز اللاعبين الشبان في مجال لعبة المرة الحديدية بالمغرب، إذ سبق له على 13 لقبا دوليا في ظرف سنة واحدة، الأمر الذي يعد إنجازا غير مسبوق في هذا النوع الرياضي.

وكان من المتوقع مشاركة بولعسل في كأس العالم بداية شهر ماي المقبل بمدينة ألميريا الإسبانية ، فضلا عن مشاركة مرتقبة في بطولة ” الماستر ” بفرنسا شهر شتنبر القادم.  ثم مشاركته في ثماني مراحل لبطولة الكرة الحديدية في العديد من المدن الفرنسية، إضافة لبطولة العالم للشبان.

ويشار أن مجموعة من الجامعات المغربية، أصبحت تجد نفسها في أوضاع محرجة بخصوص المشاركة في الملتقيات الدولية وخاصة التي تقام بأوروبا، حيث يفضل العديد من الرياضيين “الحريك” بدل العودة إلى أرض الوطن بحثا عن غد أفضل.

تعليقات الزوار ( 0 )

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *