برشلونة يقيل مدربه سيتين ويقدم موعد الانتخابات الرئاسية

كتب في 18 غشت 2020 - 10:30 ص
مشاركة

أعلن برشلونة المنافس في دوري الدرجة الأولى الاسباني لكرة القدم يوم الاثنين الاستغناء عن خدمات مدربه كيكي سيتين وتقديم موعد انتخابات اختيار رئيس النادي إلى مارس اذار 2021 بعد ثلاثة أيام من خروج الفريق المهين من دور الثمانية لدوري أبطال أوروبا بعد خسارة منكرة 8-2 أمام بايرن ميونيخ.

وتولى سيتين (61 عاما) مسؤولية برشلونة في يناير كانون الثاني الماضي بعد استغناء النادي عن مدربه إرنستو بالبيردي الفائز بالدوري مرتين رغم تصدر الفريق للترتيب بفارق الأهداف.

لكن بعد أن تجرع برشلونة أثقل هزيمة أوروبية في تاريخه يوم الجمعة تم إقالة سيتين بعد سبعة أشهر فقط في منصب وعقب خروج النادي خالي الوفاض من الألقاب في موسم لأول مرة منذ 12 عاما.

واحتل برشلونة المركز الثاني خلف ريال مدريد البطل الموسم المنصرم وخرج من دور الثمانية لكأس الملك أمام اتليتيك بيلباو.

وأضاف برشلونة في بيان عن إقالة سيتين ”هذا هو القرار الأول ضمن عملية إعادة هيكلة كبيرة للفريق الأول سيتم الاتفاق عليها بين المدير الفني الحالي للنادي والمدرب الجديد والذي سيتم الإعلان عنه في الأيام المقبلة“.

ورشحت تقارير وسائل إعلام إسبانية على نطاق واسع رونالد كومان مدرب هولندا ومدافع برشلونة السابق لخلافة سيتين.

وذكر البيان، الذي صدر بعد أكثر من تسع ساعات على بداية اجتماع الرئيس جوسيب ماريا بارتوميو وأعضاء مجلس الادارة، أن المجلس صوت ضد دعوة فورية للانتخابات عقب الهزيمة المذلة أمام بايرن لتهدئة الجماهير والشخصيات المؤثرة الغاضبة.

وأضاف البيان ‭‭“‬‬يتفهم المجلس مدى صعوبة الدعوة الفورية لإجراء انتخابات نظرا لأن الموسم الجديد سينطلق في 12 سبتمبر 2020 إضافة إلى تداعيات أزمة فيروس كورونا الاقتصادية والاجتماعية.

”بناء على ذلك سيستمر النادي في تنفيذ خططه لتغيير الوضع الرياضي والاقتصادي الراهن من خلال تغييرات عميقة في الفريق الأول إضافة إلى إعادة هيكلة الميزانية للتعامل مع الوضع الجديد الناجم عن كوفيد-19 قبل نهاية الولاية الحالية“.

وكما هو الحال في ريال مدريد وأتليتيك بيلباو وأوساسونا يتم اختيار رؤساء برشلونة عن طريق تصويت أعضاء النادي.

وفاز بارتوميو بالانتخابات الأخيرة في 2015 لكن القانون يحظر عليه دخول الانتخابات المقبلة نظرا لانه تولى المسؤولية مرتين متتاليتين بعد أن تم تعيينه رئيسا في 2014 عقب استقالة ساندرو روسيل.

ويعد فيكتور فونت المرشح الأبرز في الانتخابات المقبلة بينما أعلن الرئيس السابق خوان لابورتا رغبته في خوض الانتخابات.

 

رويترز

تعليقات الزوار ( 0 )

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *