بعد إحرازه لكأس أمم إفريقيا للمرة الرابعة.. فايسبوكيون ينتقدون “التفاعل المحتشم” مع إنجازات المنتخب المغربي للمكفوفيين

كتب في 5 دجنبر 2019 - 6:30 م
مشاركة

انتقد عدد من نشطاء شبكات التواصل الإجتماعية بالمغرب الطريقة التي يتعاطى بها القائمون على الحقل الرياضي بما في ذلك الجمهور الرياضي، مع الانجازات التي حققها المنتخب المغربي لكرة القدم للمكفوفين وضعاف البصر .

 

 

وعبرت عدد من الصفحات الفيسبوكية في تدوينات مرفوقة بصور لاعبي المنتخب المغربي عن فرحتهم بهذا الإنجاز الذي فشل في تحقيقه “أخرون” في إشارة منهم الى الإخفاقات التي أصبحت تلاحق رياضة كرة القدم الوطنية قاريا.

 

 

واعتبر هؤلاء أن “المنتخب المغربي للمكفوفين الذي أحرز على بطولة إفريقيا نيجيريا 2019” لم يحصل على حقه من “التغطية الإعلامية ومن تفاعل الجماهير الرياضية” وهو ما اعتبره ذات النشطاء الفيسبوكيين “إنتقاصا من الإنجازات التي يحققها المنتخب المغربي”.

وطالب الفيسوكيون من المسؤولين على رياضة كرة القدم الوطنية وإعلام المجال الرياضي ، عدم “إقصاء هذه الفئة من التغطية وتسليط الضوء على انجازاتها التي وصلت الى أربعة القاب إفريقية”.

 

 

ويشار الى أن المنتخب المغربي لكرة القدم للمكفوفين وضعاف البصر تمكن مساء الأحد المنصرم من إحراز لقب بطولة إفريقيا “نيجيريا 2019″، بعد فوزه على نظيره المالي في المباراة النهائية.

 

 

وتمكن المنتخب المغربي، الذي لعب بمدينة إنيغو (جنوب شرق نيجيريا)، بهذا الفوز من الحفاظ على اللقب الذي توج به السنة الماضية، ليضمن بذلك المشاركة في دورة الألعاب البارالمبية طوكيو 2020.

 

 

وكان المنتخب المغربي قد أزاح في هذه الدورة القارية منتخبات نيجيريا، مصر والكوت ديفوار، ليصل بذلك إلى المباراة النهائية، التي عرفت مشاركة أفضل ثمانية منتخبات إفريقية.

تعليقات الزوار ( 0 )

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *