الخليفي رئيس نادي باريس سان جيرمان أمام القضاء الفرنسي بتهمة الفساد

كتب في 23 ماي 2019 - 2:15 م
مشاركة

مثل القطري ناصر الخليفي رئيس نادي باريس سان جيرمان امام الإدعاء الفرنسي في إطار تحقيقات بشأن شبهات فساد حول ملف ترشيح قطر لاستضافة بطولة العالم لألعاب القوى 2019.

وكان القضاء الفرنسي قد وجه أمس الأربعاء تهما بالفساد إلى رئيس مجموعة “بي إن سبورتس” يوسف العبيدي والرئيس السابق للاتحاد الدولي لألعاب القوى لمين دياك. وقائع القضية تعود إلى نهاية مارسءأذار حيث أشارت مصادر قضائية إلى وجود شكوك بالفساد على هامش ترشيح الدوحة لاستضافة بطولة العالم 2019.

 

و أدرج اسم ناصر الخليفي في مارس 2019 بصفة شاهد متعاون في قضية توزيع تحقيق متعلق بظروف تنظيم الألعاب الأولمبية في طوكيو عام 2020 وفي ريو دي جانيرو عام 2016.

 

وحسب الوكالة الفرنسية (أ.ف.ب)، فإن الخليفي متهم بالتورط في القضية التي خرجت إلى العلن قبل 48 ساعة تقريبا، والتي يتابع فيها أيضاً الرئيس السابق للاتحاد الدولي لألعاب القوي لامين ديالك، ورئيس مجموعة “بي إن سبورت” يوسف العبيدي أيضاً.

 

وانضاف اسم رئيس النادي الباريسي إلى قائمة المشتبه في تورطهم، ليتم تحويله إلى التحقيق للكشف عن ملابسات الواقعة التي هزت الوسط الرياضي، وأعاد للأذهان الاتهامات السابقة التي لاحقت أكبر المسؤولين، وتهم الملف القطري لتنظيم نهائيات كاس العالم 2022.

تعليقات الزوار ( 0 )

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *