بعد اتهام بوانو ب” عدم الوفاء”.. جماعة مكناس: هؤلاء يتحملون أزمة ” الكوديم”

كتب في 11 ماي 2019 - 10:00 ص
مشاركة

 

في تطورات جديدة للاحتجاجات، التي خاضها عدد من لاعبي فريق النادي المكناسي لكرة القدم، أمس الخميس، واتهام بوانو، رئيس مجلس جماعة مكناس، بالتراجع عن وعوده السابقة، أصدر رؤساء 4 فرق بمجلس الجماعة، أمس الخميس، بلاغا شديد اللهجة، للرد على ما وصفه ” التصرفات الغير منضبطة الصادرة من بعض المحتجين”، والمتمثلة في السب، والشتم، في سابقة استنكرها رؤساء فرق المجلس الجماعي.

 

وأوضح البلاغ، الموقع من طرف أحزاب العدالة والتنمية، التجمع الوطني للأحرار، الاتحاد الدستوري، والأصالة والمعاصرة، أن جماعة مكناس احترمت التزامها مع الفريق، وصرفت 500 ألف درهم، منحة الشطر الأول التي قررها المجلس للفريق.

 

هذا فضلا عن صرف مبلغ جزافي خارج المنحة، للتخفيف من تبعات عدم صرف مستحقات اللاعبين.

 

ونبه البلاغ إلى أن من يتحمل مسؤولية الفريق هو من يحاول الركوب على محنته، والرقص على جراحاته، والتهرب من المسؤولية.

 

وأكد البلاغ أن الرئيس لم يلتزم أبدا بسداد أجور اللاعبين، وطاقم الفريق، ومكافآتهم المنصوص عليها بين أطراف التعاقد.

 

جدير بالذكر أن أزمة فريق النادي المكناسي، ومنذ نزوله إلى قسم الهواة، تفاقمت بشكل كبير، ما جعل محبيه يضعون أيديهم على قلوبهم، منتظرين ” السكتة القلبية للنادي”.

تعليقات الزوار ( 0 )

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *