هل بسبب تأخر الرحلة..هزيمة قاسية لصغار المولودية؟

كتب في 5 ماي 2019 - 7:30 م
مشاركة

مني صغار المولودية الوجدية لكرة القدم صبيحة هذا اليوم بهزيمة قاسية بالرباط، وهكذا انهزمت فئة “المينيم” بنتيجة 5 أهداف مقابل هدف واحد أمام فريق الجيش الملكي.

 

وأجريت المقابلة برسم ذهاب ربع نهائي منافسات البطولة الوطنية، فيما خسرت فئة “الكادي” النزال أمام نادي الفتح الرباطي بنتيجة هدفين مقابل صفر في نفس المسابقات.

وعزت مصادر موقع “شمس بوست” سبب الهزيمة إلى غياب التركيز جراء العياء الواضح للاعبين داخل رقعة الملعب.

وكانت بعثة الفريق قد وصلت إلى مدينة الرباط في ساعة متأخرة من ليلة أمس، نتيجة التأخير المفاجىء للرحلة من مدينة وجدة نحو العاصمة الإدارية للمملكة.

 

وكانت الرحلة مبرمجة خلال الفترة الصباحية قبل أن يتم إرجاؤها إلى الفترة الزوالية، ما ترتب عن ذلك من ردود أفعال قوية من طرف بعض آباء اللاعبين الذين كانوا برفقة أبناءهم بمركز التكوين لنادي المولودية الوجدية.

وفي السياق ذاته، ربط مسؤول داخل مدرسة المولودية أسباب تأخير الرحلة نحو مدينة الرباط إلى عطب ميكانيكي مفاجىء بالحافلة التي كانت تقل اللاعبين.

 

إضافة إلى غياب السيولة المالية لتأمين مصاريف الرحلة، حيث أنتظر المشرفين على الرحلة حتى وصول رئيس الفريق “محمد هوار ” إلى أرض الوطن.

 

وبمجرد عودته قام بتحويل مبلغ مالي قدره 35 ألف درهم لتنطلق بعد ذلك الرحلة نحو مدينة الرباط.

ويبقى السؤال الذي يطرح نفسه وبإلحاح ويؤرق بال الآباء وباقي جمهور المولودية. أين باقي أعضاء المكتب المسير للنادي في حالة غياب الرئيس؟

وتساءل أخرون عن مدير مركز التكوين ؟ الذي من المفروض فيه أن يتولى مثل هذه المهام.

يذكر أن فريق شبان المولودية الوجدية تعادل مع شبان الكوكب المراكشي بنتيجة هدف لمثله في إنتظار مقابلة العودة خلال الأسبوع المقبل بمدينة مراكش.

تعليقات الزوار ( 0 )

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *