سرقة مسجد تثير جدلا بين نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي

كتب في 29 أبريل 2019 - 12:10 م
مشاركة

يشهد المجتمع المغربي خلال السنوات الأخيرة، آفة غريبة بانتشار ظاهرة سرقة المساجد سواء تعلق الأمر بأحذية المصلين ، او مستلزمات المسجد نفسه ، حيث انتشرت العديد من حالات سرقة المساجد المغربية ، وهو ما أثار حالة من الاستياء بين المغاربة ، خاصة و أن المسجد يعتبر “دار عبادة المسلمين، وله قدسية كبيرة في نفوس الناس”.

 

وفي هذا السياق شهد احد المساجد بمدينة دبدو فم الواد اقليم تاوريرت مساء أمس الأحد عملية سرقة الصندوق الخاص بتبرعات المحسنين ، وهو ما أثار غضب الساكنة بشكل كبير خاصة وان الصندوق كان يضم مبلغا مهما على حد تعبير أحد الساكنة الذي صرح لشمس بوست ، قائلا “ان مسجد القاضي عياض غير تابع للاوقاف ، والمبلغ المالي الذي تمت سرقته يعتبر المصدر الوحيد لأداء فواتير الماء والكهرباء وغيرها من مستلزمات المسجد”.

 

وانتشر الخبر عبر مواقع التواصل الاجتماعي، وأثار استهجانا كبيرا وأجمع اغلب نشطاء الفيس بوك على ان ظاهرة سرقة المساجد أصبحت متفشية بشكل فضيع، قبل أن يطالب عدد منهم بضرورة تشديد الحراسة على المساجد او تركيب كاميرات مراقبة بها للحد من تلك الظاهرة “لان حتى بيوت الله لم تعد أمنة ولم تعد تسلم من اللصوص” على حد تعبيرهم.

تعليقات الزوار ( 0 )

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *