مستشفى تاوريرت يضم جثة مجهولة الهوية منذ 9 أشهر.. ونشطاء يطالبون ب”إكرامها بالدفن”

كتب في 9 غشت 2021 - 3:16 م
مشاركة

يضم مستودع الأموات بالمستشفى الإقليمي لتاوريرت جثة مجهولة الهوية ، منذ تسعة أشهر بعد أن عثر عليها في أحد الأودية بجماعة ملقى الويدان بنفس الاقليم.

 

الجثة التي تعود حسب مصدر طبي لشاب بالغ مجهول الهوية وجهت جثته لمستودع الاموات بالمستشفى الاقليمي قصد التشريح الطبي و قد اخذت عينة من حمضه النووي منذ ما يقارب تسعة اشهر ومع ذلك لا تزال جثته بثلاجة الموتى في انتظار التعرف على هويته.

 

مصادر اخرى مطلعة اضافت للموقع أن الجثة وبسبب طول المدة التي ترقد فيها داخل مستودع الاموات قد بدأت تنفث روائح من شأنها ان تشكل خطرا على صحة مرتادي هذا المستودع .

 

من جانبهم دق عدد من نشطاء المجتمع المدني بتاوريرت ناقوس الخطر وطالبوا الجهات المسؤولة بالتدخل لإعطاء تعليماتها في شأن دفن الجثة وذلك “اكراما لها” وتفاديا حسب ذات المصادر “لأية مشاكل صحية قد تنجم عن جثة مر على تواجدها تسعة اشهر بمستودع اموات يرتاده عشرات المواطنين يوميا.

تعليقات الزوار ( 0 )

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *