لعنة “بريم” عمال النظافة تطارد عمر حجيرة والشركة.. وعمال يستعدون للاحتجاج

كتب في 16 يونيو 2021 - 10:43 م
مشاركة

رغم مرور أزيد من ستة أشهر لا زال عمال النظافة بمدينة وجدة، ينتظرون بفارغ الصبر صرف ما تبقى من المنحة السنوية لسنة 2021.

 

وذكرت مصادر خاصة بجريدة “شمس بوست” أن عمر حجيرة، رئيس المجلس الجماعي لمدينة وجدة، “في حرج كبير” بسبب عدم الوفاء بوعوده للعمال؛ بل وتهربه من حل هذا الملف الذي عمر طويلا.

 

ووفق المصادر ذاتها؛ يعتزم  عدد من العمال تنظيم أشكال احتجاجية للضغط على حجيرة للإلتزام بوعوده.

 

وكان حجيرة، وعد عمال النظافة بتسوية منحة رأس السنة التي لا زالت بذمة الشركة السابقة خلال مناسبات عديدة، غير أنه لم يف، إلى حدود اليوم، بهذه الوعود رغم تفويض قطاع النظافة الى شركة جديدة.

 

كما يطالب العمال من السلطات المعنية التدخل لإيجاد طريقة كفيلة  بتسوية ملف ما تبقى من منحة رأس السنة والضغط على الشركة السابقة؛ رغم هزالة المبلغ البالغ وفق المصدر ذاته حوالي ” 1750 درهما”؛

 

وأكدت مصادرنا أنه في الوقت الذي تلقى كل العاملين الذين كانوا يشتغلون في الصفوف الأمامية أثناء جائحة كورونا تعويضات مالية عن مهامهم، لم يتوصل عمال النظافة بسنتيم واحد رغم المجهودات الجبارة والكبيرة التي بذلوها حفاظا على نظافة المدينة وسلامة بيئتها.

تعليقات الزوار ( 0 )

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *