بدر المقري يكتب: تاريخ وجدة في صورة – الحلقة 183

كتب في 17 ماي 2021 - 10:24 ص
مشاركة

 

التاريخُ كتابٌ مفتوحٌ تستفيدُ منهُ الأُمَمُ الدروسَ و العِبَر. ففي هذه الأيام تَحُل الذكرى 95 لمؤتمر وجدة الذي جمع من جهةٍ وفد المقاومة الريفية الرائدة برئاسة ناظِرِ الخارجية محمد أَزَرْقان ومُساعِدَيْهِ أحمد شيدي و حَدو لَكْحَل، و وَفْدَيْ الإِدارتين الاستعماريتين الإسبانية والفرنسية من جهةٍ أخرى (أبريل-ماي 1926).

وَ مِما يُسْتَفادُ من هذا المؤتمر أن كل مقاومةٍ شريفة إِلا و واجهتْ عدواً ظاهراً و عدواً باطِناً يتخذُ أشكال الخيانة والتواطُؤِ مع العدو والطعن من الخلف. في الصورة مَفْخَرَة المغرب (مُولَايْ مُحَنْدْ) أو(محمد بن عبد الكريم الخطابي) (1963-1882).

 

بدر المقري، باحث أكاديمي

 

تعليقات الزوار ( 0 )

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *