الأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد في إحتجاجات ساخنة وأمن الرباط يحاول منع تحولها لمسيرة

كتب في 6 أبريل 2021 - 3:32 م
مشاركة

رغم المحاولات الحثيثة للأساتذة الذين “فرض عليهم التعاقد”، للتقدم في هذه الأثناء من مساء الثلاثاء، وتنفيذ مسيرتهم المقررة اليوم بالعاصمة الرباط، إلا أن القوات العمومية تحول دون نفاذهم من وسط المدينة نحو شارع محمد الخامس.

 

وتشهد الرباط في هذه الأثناء احتجاجات قوية للاساتذة الذين فرض عليهم التعاقد، ووجهت من قبل السلطات بالمنع، حيث وقعت احتكاكات وتدافعات بين الطرفين أسفرت حتى الآن عن توقيف عدد من الأساتذة، وإصابة أخرين نتيجة هذا التدافع.

 

وتحاول القوات العمومية منع الاساتذة من التقدم حتى لا يتكرر سيناريو الاحتجاجات الاخيرة بالعاصمة الرباط، والتي شهدت تدخلا وصفه الأساتذة ونشطاء حقوقيين بالعنيف في حق الأساتذة، شارك فيه أشخاص غير منتمين لسلك عناصر القوات العمومية.

 

وخلفت إحتجاجات الأساتذة والطريقة التي ووجهت بها هذه الاحتجاجات جدلا واسعا في صفوف الرأي العام، خاصة بعد تناقل صور شخص مجهول الهوية وهو يعتدي على الأساتذة، وهو الشخص الذي أصدرت النيابة العامة بلاغا حوله ليتم توقيفه والحكم عليه بالحبس النافذ سنة واحدة.

تعليقات الزوار ( 0 )

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *